• القرار يدخل حيز التنفيذ غدا الأحد.. الخطوط الفرنسية تكشف مدة تعليق الرحلات الجوية من وإلى المغرب
  • بتهمة السرقة وخيانة الأمانة.. مصدر أمني يكشف تفاصيل اعتقال فاطمة الزهراء بلعيد
  • المهاجري ووزراء ورؤساء جهات.. “البام” يختار مكتبا سياسيا جديدا
  • وهبي: “البام” ليس مبرمجا لمعاداة جهة ضد أخرى… والحكومة ليست ناديا للأصدقاء
  • فاز بلقب في 3 مشاركات.. المنتخب المغربي يراهن على إحراز كأس العرب في قطر
عاجل
الجمعة 29 أكتوبر 2021 على الساعة 09:30

صحف إسبانية: المغرب يسود في الصحراء بدعم دولي ويتمدد في أمريكا اللاتينية

صحف إسبانية: المغرب يسود في الصحراء بدعم دولي ويتمدد في أمريكا اللاتينية

أكدت المجلة الإسبانية “أتالايار” أن المغرب يحظى بـ”دعم دولي كبير” في ما يتعلق بسيادته على الصحراء. مبرزة أن الأمم المتحدة استبعدت خيار الاستفتاء منذ فترة طويلة.

استبعاد نهائي لخيار الاستفتاء

وكتبت المجلة الإسبانية، المتخصصة في الشؤون المغاربية، أن الجهود التي يبذلها المغرب على الصعيد الدبلوماسي عززت الدعم الدولي لموقف المملكة بخصوص قضية الصحراء، ولا سيما موقف الولايات المتحدة التي اعترفت بالسيادة المغربية على الأقاليم الجنوبية.

وسجلت المجلة أن “غالبية كبيرة من الدول العربية والإفريقية أعلنت دعمها القوي للوحدة الترابية للمغرب”، مبرزة أن موقف المملكة لقي دعما كبيرا خلال الدورة الرابعة للجنة الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأكد كاتب المقال أنه بالرغم من مناورات الأطراف الأخرى، ولا سيما الجزائر، التي “تعرقل تسوية قضية الصحراء”، استبعد مجلس الأمن الدولي، التابع للأمم المتحدة، نهائيا، خيار الاستفتاء كحل لهذا النزاع الإقليمي.

ولفتت المجلة الإسبانية إلى أن الانتخابات الأخيرة، التي أجريت في شهر شتنبر الماضي في المغرب، شهدت إقبالا كبيرا في جهة الصحراء، في ما يعد تجسيدا قويا لتشبث الساكنة المحلية بمغربية هذه الأقاليم.

تمدّد مغربي في أمريكا اللاتينية

هدا وقررت جمهورية كولومبيا، أمس الخميس (28 أكتوبر)، تمديد نفوذ سفارتها في الرباط إلى الصحراء المغربية.

وأكدت مارتا لوسيا راميريز، نائبة الرئيس الكولومبي، أن تعليمات وجهت إلى سفير بلادها الجديد في العاصمة الرباط لتمديد نفوذ السفارة في جميع أنحاء التراب الوطني المغربي، بما في ذلك الصحراء المغربية، وهو ما يعد اعترافا منها بسيادة المغرب على الصحراء.

وكرس هذا الحدث، ما أشارت إليه صحيفة “إلباييس” الاسبانية قبل شهور، أن المملكة المغربية ماضية في تمددها في منطقة أمريكا اللاتينية بخصوص صراعها حول ملف الصحراء، موضحة في وقت سابق أن المغرب استثمر حلفاءه الأقوياء في تقوية تأثيره الديبلوماسي على الصعيد الدولي.

وكانت الجريدة ذاتها قد أبرزت عزلة الجزائر والبوليساريو دوليا وفي منطقة أمريكا اللاتينية بالخصوص، باستثناء دول معدودة على رؤوس الأصابع ومنها باناما وكوبا وفينيزويلا ونيكاراغوا.