• معاهم مرا.. توقيف 3 أشخاص في الجديدة بسبب ترويج المخدرات
  • إيطاليا.. مهاجر مغربي حصلوه داير الكاميرا والكيت فامتحان ديال البيرمي!
  • عروض وتخفيضات.. مكتب السكك الحديدية يضع برنامجا خاصا بالفترة الصيفية
  • مكافحة الإرهاب.. الأمم المتحدة تشيد بـ”الدعم الثابت” للمغرب
  • نقابة البيجيدي تتفكك.. الاستقلال دار ميسة للجامعة الوطنية لموظفي التعليم فالحسيمة (صور)
عاجل
السبت 22 مايو 2021 على الساعة 14:32

من “ليلى” إلى “بن بطوش”.. محطات من أزمات بين المغرب وإسبانيا

من “ليلى” إلى “بن بطوش”.. محطات من أزمات بين المغرب وإسبانيا

لم تكن أزمة دخول زعيم الانفصاليين، إبراهيم غالي، إلى إسبانيا الأولى بين المغرب وإسبانيا، فقد شهدت العلاقات المغربية الإسبانية، على امتداد السنوات الأخيرة، عددا كبيرا من الأزمات، بحكم القرب الجغرافي، ونقاط التلاقي التاريخية بين البلدين، في قضايا شديدة الحساسية، وخاصة في العقدين الأخيرين.

يونيو 2002.. جزيرة ليلى

ولعل أبرز القضايا الخلافية والتي كانت في بداية القرن الحالي، أزمة “جزيرة ليلى”، التي كانت ستتحول إلى حرب بين البلدين، عام 2002، بعد دخول 12 عنصر من القوات المساعدة الجزيرة المغربية ورفع العلم الوطني، لترد إسبانيا ببعث غواصتين ومروحية و75 جنديا.

أزمة كادت ستتطور أكثر لولا تدخل وزير الخارجية الأمريكِي الأسبق، كولن باول، لتهدئة الأوضاع.

نونبر 2007.. سبتة ومليلية

كشفت الصحف الإسبانية، السنة الماضية، أن الحكومة الإسبانية ألغت زيارة كانت مرتقبة لعاهل البلاد خوان كارلوس، إلى مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين، وذلك تفاديا لإغضاب الممكلة، وفتح باب أزمة جديدة شبيهة بما حدث سنة 2007.

أزمة 2007 سببها زيارة ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس إلى سبتة، ما أغضب الرباط، ودفعها إلى تجديد مطالبتها بالسيادة على المدينتين، ومنذ ذلك الحين تتفادى الحكومة الإسبانية الحديث عن المدينتين المحتلتين لتنجب حدوث أزمة جديدة.

إقرأ أيضا:ملك إسبانيا يلغي زيارته إلى سبتة ومليلية

يناير 2011.. حصص الصيد

بعد قرار عدم تجديد اتفاقية الصيد البحري سنة 2011، التي كانت تسمح لأزيد من مائة سفينة صيد إسبانية وخصوصا منها الأندلسية والكانارية بالصيد في المياه المغربية، إلا أنها منعت من ذلك بموجب القرار الذي اتخذه البرلمان الأوروبي.

إسبانيا آنذاك طالبت بتعويضات مالية وتحرك لوبي تجار البحرية لإعادة صياغة الاتفاق، الذي رأت فيه تفضيلا للمغرب، وسيزيد أزمة قطاع الصيد البحري في إسبانيا.

إقرأ أيضا:اسبانيا تضغط على اللجنة الأوروبية لتوقيع اتفاقية جديدة للصيد البحري مع المغرب

دجنبر 2020.. تصريحات العثماني

كانت دقيقة واحدة استغرقها تصريح لرئيس الحكومة سعد الدين العثماني، على قناة “الشرق” السعودية، شهر دجنبر الماضي، كافية لإشعال أزمة جديدة في موضوع سبتة ومليلية المحتلين، بعد مرور 13 سنة عن أزمة مشابهة.

 

تصريح رئيس الحكومة الذي جاء فيه: “سبتة ومليلية من النقاط التي من الضروري أن يُفتح فيها النقاش… الجمود هو سيّد الموقف حالياً… معلّق منذ خمسة إلى ستّة قرون، لكنّه سيفتح في يوم ما”، كان كافيا لتحريك ماء راكد، وردت عليه وزارة الخارجية الإسبانية باستدعاء سفيرة المغرب لدى مدريد كريمة بنيعيش من أجل الاستيضاح.

إقرأ أيضا:بسبب تصريحات العثماني حول سبتة ومليلية.. إسبانيا تستدعي السفيرة المغربية

ماي 2021.. بن بطوش

وتسبب دخول زعيم الانفصاليين، إبراهيم غالي، في أزمة جديدة بين المغرب وإسبانيا، بعد دخول المعني بالأمر إلى أراضي الجارة الشمالية بهوية مزورة (محمد بن بطوش)، قصد العلاج بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وعند افتضاح الأمر حاولت إسبانيا تبرير ذلك بدواع إنسانية، في حين يعتبر الرجل أحد المجرمين الذي وضعت ضده أزيد من 100 شكاية تتعلق بالتعذيب والقتل والاغتصاب، وكلها على طاولة القضاء الإسباني.

إقرأ المزيد: قضية “محمد بن بطوش”.. غالي يورط إسبانيا