• بوادر انفراج الأزمة.. محامو الرباط يعودون إلى العمل بالمحاكم يوم الاثنين المقبل
  • أبو خلال: عازمون على تحقيق نتيجة إيجابية أمام إسبانيا والذهاب بعيدا في منافسات المونديال
  • سمحو فيهم صحاب “الگريمات” ديال الكيران.. “عمال محطة القامرة” مهددون بالتشرد ويواجهون المجهول
  • تبديد “أموال عمومية ضخمة”.. “حماة المال العام” يعتزمون اللجوء إلى القضاء للمطالبة بمحاسبة المسؤولين عن إغلاق “لاسامير”
  • القصر الملكي بالرباط.. جلالة الملك يترأس مراسيم تقديم البرنامج الاستثماري الأخضر الجديد للمجمع الشريف للفوسفاط
عاجل
الجمعة 07 أكتوبر 2022 على الساعة 18:00

عصيد: فرنسا هي اللي خلقات مشكل الصحراء وخاص تتحمل مسؤولية تسويته… وخاصها تخرج من رونضتها

عصيد: فرنسا هي اللي خلقات مشكل الصحراء وخاص تتحمل مسؤولية تسويته… وخاصها تخرج من رونضتها

اعتبر أحمد عصيد، الباحث والحقوقي الأمازيغي، أن فرنسا هي المسؤولة عن المشكل الصحراء بين المغرب والجزائر، وهي المسؤولة عن حله، مؤكدا أنها مطالبة اليوم بالخروج من منطق الحياد والإعلان عن موقف “سليم”.

وقال عصيد، في تعليقه على “أزمة التأشيرات بين المغرب وفرنسا”، هذا نهج خداتو فرنسا، وهي باقا بديك العقلية الاستعمارية القديمة، ولكن خاصها تفهم أن هيمنة فرنسا على إفريقيا انتهت”.

حق سيادي للمغرب

واعتبر الباحث، خلال استضافته في برنامج “بدون لغة خشب”، اليوم الجمعة (7 أكتوبر)، على إذاعة “ميد راديو”، “هاد الشد والجدب فموضوع الفيزا لا ينفع، لأن المغرب ما خاصوش يتنازل نهائيا فالأمور السيادية، وما يمكنش المغرب يقبل أن فرنسا تصيفط ليه أي واحد ما بغاتوش، وتركبكبو لينا وهو تلقاه كابر تما وتولد تما، وتجي تقول ليك هادا انصيفطو للمغرب!”.

وشدد المفكر الأمازيغي على أن “من حق المغرب أن يرفض، وهذا حق سيادي، والحق فالتنقل حق لكل واحد راه موقعة عليه فرنسا، والحق فالدراسة والتطبيب، وهي الآن كتمنع ناس يمشيو يقراو ويتعالجو وكتمنع عائلات يمشيو عند عائلاتهم”.

نهج فاشيستي

ووصف عصيد النهج الذي تسلكه فرنسا بـ”الفاشيستي”، وقال: هذا نهج فاشيستي ولا يسر، وماشي هادي هي فرنسا اللي بغيناها تكون فعلاقة معانا، حنا بغينا علاقة ندية ديال الاحترام المتبادل”.

وفي تعليقه على إلغاء قناة “CNEWS” المقابلة الحصرية التي كان من المرتقب إجراءها مع فرحات مهني، “رئيس حكومة القبايل المؤقت”، قال عصيد: “هادا من نتائج اجتماع ماكرون وتبون، مشى باش يقاد الوترات مع الجزائر لأنه شعر أنه عندو جبهة مفتوحة ديال التصادم مع المغرب، وما بغاش يزيد الجزائر، ولكن ما ينساش بأنه عندو غانا والنيجر ومالي وبوركينافاسو، وهادا كلو بسبب الانزعاج ديال فرنسا من تحركات المغرب، وخاصة الاتفاق الثلاثي بين المغرب وأمريكا وإسرائيل، وتسوية الملف ديال الخلافات مع إسبانيا والمصالحة مع هولندا وألمانيا”.

مسؤولية فرنسا

وأبرز ضيف “بدون لغة خشب” أن فرنسا “لا تنظر بعين الرضا لهذه التحركات الموفقة للمغرب، ولكن خاصها تنظر ليها بعين الرضا وتقلب حتى هي باش العلاقات ديالها مع المغرب تبقى مزيانة”.

وأضاف عصيد: “أعتقد أن فرنسا هي اللي خلقات، وماشي بوحدها، المشكل ديال الصحراء اللي فيه صراع بين المغرب والجزائر، وكتتحمل المسؤولية ديال أنها تخرج من الرونضة ديالها وداك الموقف المحايد، اللي هو غير صحيح أنه محايد، وما تبقاش تقلب أنها تدير التوازن بين المغرب والجزائر وترضيهم بجوج، لأنه في الأمور ديال الحق خاصك تخرج من الحياد وتاخد الموقف السليم، فرنسا مسؤولة على الوضع اللي خلقاتو وخاصها تسويه”.