• لقاو الجثة ديالو معلقة فباب گراج.. انتحار شاب في طنجة
  • تأخّر اللقاح/ ضغط الطلب العالمي/ المضاربة/ المشككون.. واش حنا واجدين للتلقيح؟
  • بعد تمديد الإغلاق لأسبوعين.. صحاب الحمامات فكازا ناويين يدعيو الحكومة
  • بردها على الاتهامات الباطلة.. السلطات المغربية تفضح أكاذيب “هيومن رايتس ووتش”
  • اللقاح ما فيه عظم.. الجزائر تتراجع عن تعهد وزير خارجيتها بتقاسم جرعاتها من اللقاح مع تونس
عاجل
الثلاثاء 29 ديسمبر 2020 على الساعة 21:30

عشقت الكرة وقدوتها العربي الناجي.. قصة الشابة مريم وسار ابنة قرية أونوت

عشقت الكرة وقدوتها العربي الناجي.. قصة الشابة مريم وسار ابنة قرية أونوت

من إحدى الدواوير في قرية أونوت ضواحي تافوغالت، برق بصيص أمل لطفلة تدعى مريم وسار، التي عشقت كرة القدم منذ نعومة أظافرها، هذه الرياضة الصعبة، والتي لازالت تعتبر عند العديد من أطياف مجتمع حكرا على الرجال فقط.

4 كيلومتر واللعب مع الذكور
بداية الولع، كانت منذ الطفولة، تحكي مريم أنها كانت تمشي 4 كيلومترات للعب في الملعب البلدي في تافوغالت، وفي السنوات الأولى، كانت هي الفتاة الوحيدة بين الذكور، وهي تمارس هوايتها المفضلة، منذ سنة 2014 مع نادي الشباب الرياضي لتافوغالت.

تحديات كبيرة، وانتقادات من متطفلين واجهها عزيمة وإصرار مريم مع دعم كبير من أفراد أسرتها، والنادي ومدربها عبد الحميد يعقوبي، ما دفعها للاستمرار.

 

الخطوة الأولى
ولأن الحظ يبتسم للمثابرين، كانت سنة 2018 فرصة لتظهر مريم موهبتها، حيث اكتشفها مراقبو الفريق النسوي بلدية بركان، حين قدوهم لتافوغالت، بهدف إجراء مقابلة ضد نادي وجدة النسوي، ليتم استقطابها من طرف فريق عاصمة الليمون، وتشارك مع الفريق فئة شباب، ومع الفريق الأول الذي صعد إلى الدرجة الثانية الموسم الماضي.

 

الحلم الكبير
ولم تخفي صاحبة 19 سنة، أنها هدفها أن تكون لاعبة كبيرة على المستوى الوطني، وأن تمثل المنتخب الوطني في المحافل الدولية، وقالت: “الحلم ديالي هو نلعب مع المنتخب الوطني، كنحلم نلبس قميص المنتخب”.
وعن قدوتها في اللاعبين، قالت: “العربي الناجي هو القدوة ديالي، كيعجبني اللعب ديالو واخا أنا مدافعة وهو وسط ميدان ولكن كتعجبني القتالية ديالو”.

 

الانتقادات ورسالة للفتيات
ورغم صغر سنها، تحدثت مريم بكل ثقة، موضحة أنها لا تهتم للانتقادات التي توجه لها، خاصة المتعلقة بالملابس الرياضية، وجاء في معرض حديثها: “كاينين شي ناس كيبداو يهضرو على اللباس ديال لبنات فالكرة وكيبقاو خاصكم تلبسو شي حاجة طويلة وكبيرة، بلاصة ما يشجعونا كيقولو هاد الشي”، وأضافت: “الشكر الكبير للوالدين ديالي اللي كيدعموني بزاف، وكنبغي نقول للمسؤولين يعطو الاهتمام للكرة النسائية، ورسالتي للبنات اللي عزيزة عليهم الكرة، يآمنو بالحلم ديالهم”.