• بعد نكبة بيروت.. قتيل في صفوف الأمن اللبناني وأكثر من 230 جريح في مواجهات عنيفة
  • محزن.. انتحار الكاتبة المغربية نعيمة البزاز في هولندا
  • عضوان بارزان بمجلس الشيوخ الأميركي يتبنيان مبادرة المجلس العربي للتكامل الإقليمي
  • 399 حالة مصابة بكورونا و9 ديال الوفيات.. شنو واقع فكازا؟
  • وضع وبائي مقلق.. معاد لمرابط: الحالات الحرجة تصل إلى 122 منها 40 تحت التنفس الاصطناعي
عاجل
الثلاثاء 23 يونيو 2020 على الساعة 23:38

خبر عاجل.. أمنستي تتحول إلى مكتب دولي لمكافحة التجسس وزغاريد وهتافات في الرباط احتفالا بسقوط إسرائيل!!!

خبر عاجل.. أمنستي تتحول إلى مكتب دولي لمكافحة التجسس وزغاريد وهتافات في الرباط احتفالا بسقوط إسرائيل!!!

بقينا مشغولين مع كورونا والحجر الصحي، وكنقولو للمغاربة يغسلوا يدّيهم ويعقّموا أي حاجة كيستعملوها، ويقوّيو المناعة ديالهم باش الفيروس ما يوصلهمش، ولكن فهاد الحرب مع الفيروس اللي جانا من الصين كاين فيروس آخر، حتى هو كيدير طفرة مرة مرة، وكيدخل للمغرب، غير هو، للأسف كاينين بزاف اللي كيفرحو به وكيديرو له الإشهار… داك الشي ديال المخالطين بلغة محمد اليوبي.

هاد الفيروس كل مرة كتكون عندو سميّة، وكيظهر على شكل بؤر، بحال “بؤرة أمنيستي”، اللي المفروض أنها منظمة حقوقية دولية، والمفروض أنها كتدافع على المبادئ الكونية لحقوق الإنسان، ولكن مع الوقت بان باللي هي جهاز استخبارات وكيخدم بمنطق حروب العصابات وما كاين لا حقوق الإنسان لا مولاي بّيه.

ويلا كانوا العلماء ما زال ما عرفوش واش كورونا فيروس طبيعي ولا خرج من شي مختبر، فالأكيد، بلا ما نحتاجو لشي دراسات ولا علماء، أن “بؤرة أمنيستي” سببها فيروس خارج من “مختبرات”، أو بالأحرى مخابرات دولية، وملّي كتلقى المناعة ضعيفة عند شي خّوتنا كدّير فيهم ما بغات.

دابا ملي كتخرج منظمة دولية كتقول باللي المغرب كيتجسس على “معارضين”، واخا هاد الكلام خاص تكون بلا مناعة (فكرية) باش تيّقو وتهضمو، زعما بحال يلا الحموشي بقى بلا شغل (خلاها الواد سيد الشغال على نابوليون بونابّارت: ساب المماليك والجيوش وقعد يمضي على الأطباق!!)، كيبقى السؤال اللي كيضرّ فالراس: واش أمنيستي منظمة حقوقية ولا جهاز مخابراتي لكشف التجسس؟؟ زعما أمنيستي عندها الإمكانيات والقدرات والكفاءات باش تعيق بتطبيق إسرائيلي ديال التجسس؟ بشاااااخ… فين يّامك يا رأفت الهجان.

والمصيبة والطامة والكارثة والفاجعة هي أن شي خوتنا فهاد البلاد دغيا كيقيسهم هاد الفيروس، وأي كلام جا من عند بؤرة أمنيستي كيتيّقوه وكيبداو يهللو به، غير باش يقليو السم للدولة.

واش بنادم ما يخدّمش الجمجمة ديالو شوية ويسول راسو: زعما هاد أمنيستي عندها الكبدة على المغرب لهاد الدرجة؟ زعما أمنيستي قادرة تفضح عمليات تجسس بتطبيق صاوباتو إسرائيل؟ وقبل هاد الشي: واش كلام أمنيستي قرآن منزل؟ غير اللي قالتو نّوضو نطبلو به؟؟ ملائكة هوما؟؟

طبعا، غادي يخرج اللي يقول “هذا كلام مخزني”… وهاد النوع ديال الأحكام معروف، خاص يا إما تبقى تطبّل معهم، يا إما انت مخزني… سميه كلام مخزني ولكن غير خدم الجمجمة ديالك باش ما يردّوكش دمدومة فحرب كبيرة حساباتها ما تقدرش تفهمها.

بنادم يالاه كيفهم يلعب كاندي كراش فتيليفونو قاليك فضح تطبيق إسرائيلي ديال التجسس…

وتّا ريّح قالاك تّا جاسّوس…