• بالفيديو.. مسؤولون ومواطنون يبكون حزنا بعد مرض زعيم كوريا الشمالية
  • بعد الانفصال الرسمي.. رحيل وحيد خليلوزيتش يمر بكل هدوء وبلا حسرة!
  • بأكثر من مليار سنتيم.. تحديث وإنشاء 5 قاعات سينمائية
  • سفير المغرب في بكين: المغرب يدعم مبدأ “الصين الواحدة”
  • كانوا ضاربين الطمّ.. هآرتس تكشف استخدام 12 دولة أوروبية لبرمجيات تجسس إسرائيلية
عاجل
الخميس 04 أغسطس 2022 على الساعة 15:00

المسرح الكبير/حديقة عين السبع/ قبو دونور.. مشاريع “كازاوية” متعثرة تنتظر الفرج (فيديو)

المسرح الكبير/حديقة عين السبع/ قبو دونور.. مشاريع “كازاوية” متعثرة تنتظر الفرج (فيديو)

ما تزال العديد من المشاريع في مدينة الدار البيضاء أوراشا مفتوحة، رغم مرور التواريخ المعلنة لنهاية الأشغال بها. وضعٌ يبدو أنه يثير حفيظة المواطنين، والمنتخبين في مجلس العاصمة الاقتصادية على حد السواء.

المسرح الكبير

في تصريح لموقع “كيفاش”، أكد عضو مجلس مدينة الدار البيضاء، كريم كلايبي، أن “مجموعة من المرافق من المفروض أن تفتح للعموم، ومن أبرزها المسرح الكبير الذي كلفت تهيئته غلافا ماليا بلغ 144 مليار سنتيم”.

وأوضح كلايبي، أن “المسرح الكبير جاهز بالكامل إلا أن افتتاحه متوقف على إيجاد الأطر المناسبة لتدبيره”.

وأبرز المستشار الجماعي، عن حزب الأصالة والمعاصرة، أن “مجلس المدينة راسل وزارة الثقافة حتى تقوم بتعيين أطر وكوادر للمسرح إلا أن الوزارة لم تتفاعل بعد مع الموضوع”.

حديقة الحيوانات عين السبع

أوضح كلايبي أنه “بعدما بُرمج افتتاحها خلال شهر مارس 2022، جرى تأجيل موعد افتتاح حديقة عين السبع للحيوانات، بعد معاينة عدم وجود عيادة بيطرية لعلاج وتتبع حالة الحيوانات”.

وتابع المتحدث ذاته: “غياب العيادة البيطرية لا يعيق وحده افتتاح الحديقة، ذلك أن مكتبا للدراسات أكد للمجلس أن الحديقة لا تتوفر على ضمانات السلامة اللازمة، خاصة فيما يتعلق بالبوابات الفاصلة بين الحيوانات والمرتفقين”.

وأبرز عضو مجلس المدينة، أن “تقرير مكتب الدراسات الذي قيّم وضعية الحديقة قبل افتتاحها سجل غياب الانسجام بين”التيمات” التي تقترحها الحديقة وما يوجد على أرض الواقع، مثلا فالمساحة المخصصة للقارة الإفريقية، لا تمثل بالضرورة لا من ناحية الحيوانات أو الديكور إفريقيا”.

ويذكر أن إعادة تهيئة هذه الحديقة رصدت له وزارة الداخلية ميزانية تقدر بـ130 مليون درهم، بينما ساهم مجلس جماعة الدار البيضاء بـ80 مليون درهم، في مقابل 40 مليون درهم من جهة الدار البيضاء-سطات.

قبو “دونور”

سجل كريم كلايبي، المستشار الجماعي عن حزب “الجرار”، أن “قبو المركب الرياضي محمد الخامس، لم يسلم هو الآخر من التعثر، ذلك أنه تحول إلى مدينة منسية، حيث أن مرافقه في حالة يرثى لها، تحولت إلى أطلال بالرغم من الإصلاحات التي شهدها المركب مؤخرا”.

وأبرز كلايبي، أن “المركب الرياضي محمد الخامس يتوفر على فضاء كبير في قبوه، من شأنه أن يعود بالنفع المادي على المركب والشركة المسيرة له والنوادي البيضاوية، إذا تم استغلاله بالشكل الجيد”.

ولفت المتحدث، إلى أن “لجنة تتبع مركب محمد الخامس بمجلس المدينة، طالبت “كازا إيفنت” بتقديم شروحات حول أسباب إهمال هذا المرفق، إلا أنها وضعت الكرة في ملعب “الدار البيضاء للتهيئة”، والتي أكدت بدورها أنها بحاجة 8.8 مليار سنتيم إضافية لإتمام تهيئة المركب، مبرزا أن “اللجنة طالبت شركة التهيئة بتقديم تقرير يفصل مآل 22 مليار التي كانت قد استفادت منها لتهيئة المركب برمته”.