• تطردو بسبب الجنس مقابل النقط.. إجراءات جديدة في حق طالبتين في سطات
  • قبل ثمن النهائي.. الجامعة تدعو الجماهير لمساندة أسود الأطلس
  • في ختام جولته في المنطقة.. “دي ميستورا” يلتقي وزير الخارجية الإسباني
  • تأهل رغم الهزائم وضياع ضربات الجزاء والانسحاب.. المنتخب التونسي متحالف مع الحظ!
  • صحافي جزائري لـ”كيفاش”: نظام العسكر جعل من المنتخب وسيلة لتخدير الشعب
عاجل
الجمعة 14 يناير 2022 على الساعة 11:00

الغاز الطبيعي عوتاني.. احتياطات مهمة في حقول جرسيف شرق المغرب (صور)

الغاز الطبيعي عوتاني.. احتياطات مهمة في حقول جرسيف شرق المغرب (صور)

تتوالى اكتشافات الشركات المختصة في التنقيب عن النفط والغاز في المغرب، فبعد مرور أيام عن إعلان اكتشافات واعدة في العرائش، كشفت شركة بريطانية تحمل اسم “بريداتور للنفط والغاز”، عن احتياطات مهمة من الغاز الطبيعي في جرسيف، شرق المغرب.

حقول جرسيف

أوضحت شركة “بريداتور للنفط والغاز” في تقرير، نشرته أمس الخميس (13 يناير)، أنها وفي إطار عملها المستمر توصلت الى اكتشاف احتياطات واعدة من الغاز في جرسيف، تقدر كميتها بـ 11 مليار متر مكعب.

وتأتي هذه الاكتشافات بعد تقييم مستقل لامتداد بئري “MOU-1” و “MOU-4′′ بجرسيف، حيث أكدت الشركة أنها في طور إجراء اختبارات تكميلية جديدة في غضون هذه السنة، وذلك لتأكيد الكميات التي تم رصدها في البئرين.

وتعود بداية الأشغال في حقول جرسيف إلى السنة الماضية، حيث جاء في التقرير أن الشركة البريطانية “Predator Oil & Gas” ، المتخصصة في التنقيب عن البترول والغاز الطبيعي، شرعت صيف عام 2021، في أشغالها المتعلقة بحفر الحقل الغازي “MOU 1” على مستوى الإقليم.

اكتشافات العرائش

في وقت سابق من هذا الأسبوع، أعلنت شركة “شاريوت أويل آند غاز” البريطانية عن اكتشاف “هام” للغاز قبالة سواحل العرائش.

وأبرزت الشركة في بلاغ لها، أنها بعد نتيجة تقييم “أنشوا 2” وبئر الاستكشاف في مشروع غاز “أنشوا 1” ضمن ترخيص الحفر في حقل ليكسوس، وجدت خزانات عالية الجودة من الغاز.

وذكرت الشركة البريطانية أنه جرى ” حفر بئر أنشوا 2 بأمان وكفاءة إلى عمق قياس إجمالي يبلغ 2512 مترًا بواسطة جهاز ستينادون في 381 مترًا من المياه”. مضيفة أنه تم إجراء تقييم كامل للبئر من خلال سجلات الأسلاك ، بما في ذلك البتروفيزيائيات التقييم ، واختبار التكوين تحت السطحي ، بما في ذلك ضغط المكمن وأخذ عينات الغاز ، وكذلك اختبار الجدار الجانبي.

كما أكدت أن ” التفسير الأولي للبيانات أثبت وجود تراكمات غازية كبيرة في أهداف التقييم والاستكشاف لبئر أنشوا 2، مع طبقة غاز صافية محسوبة تزيد عن 100 متر، مقارنة بطبقة الغاز المكتشفة العام الماضي”.

مكتب الهيدروكاربورات والمناجم

وتعليقا على اكتشافات الغاز المهمة في منطقة الشمال، قال المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمناجم: “على إثر النتائج المشجعة للدراسات الجيولوجية والجيوفيزيائية، تقرر حفر البئر المسماة “أنشوا-2″، الواقعة على بعد 38 كيلومترا من ساحل العرائش و87 كيلومترا من مدينة القنيطرة”.

ولفت المكتب، في بلاغ له بهذا الخصوص، إلى أن “أشغال الحفر انطلقت في 17 دجنبر 2021 لتبلغ العمق النهائي 2512 مترا في 31 دجنبر”، موضحا أن التقييم الأولي للمعطيات يؤكد “وجود تراكم للغاز على مستوى بئر “أنشوا-2” بسمك إجمالي صاف قدره 100 متر، موزع على 6 مناطق، يتراوح سمكها بين 8 و30 مترا لكل منها”.

هذا وأشار المصدر ذاته، إلى أن تراخيص ليكسوس البحرية، الواقعة قبالة العرائش، منحت للمكتب الوطني للهيدروكاربورات والمناجم ولشركة “Chariot Oil & Gas” البريطانية في 30 ماي 2019.