• نقص الأوكسجين وإغلاق المساجد.. كورونا رونات الجزائر
  • مغاربة يردون على طارق رمضان: أنت مُغتصب فلا تتطاول على بلد الشرفاء!
  • مليار ونص خداو التلقيح.. الصين تكشف عن حصيلة حملات التطعيم ضد كورونا
  • حتى نهاية يونيو 2021.. “اتصالات المغرب” ترفع عدد زبنائها إلى 74 مليون زبون
  • كيبيع الكوكايين والقرقوبي.. توقيف عشريني مروج مخدرات في طنجة
عاجل
الثلاثاء 20 يوليو 2021 على الساعة 12:30

مدير موقع “كود” لـ”فوربيدن ستوريس”: هاد الشي ديال التحقيق لأشهر أو سنوات طلع كولّو عبث

مدير موقع “كود” لـ”فوربيدن ستوريس”: هاد الشي ديال التحقيق لأشهر أو سنوات طلع كولّو عبث

بعد ساعات على تعبيره عن استيائه من إدراج اسمه ضمن لائحة أسماء الصحافيين التي تدعي منظمة “فوربيدن ستوريس” تعرض هواتفهم للتجسس بواسطة البرنامج الإسرائيلي “بيغاسوس”، دون استشارته، تفاجأ الصحافي أحمد نجيم، مدير نشر موقع “كود” المغربي، بإزالة اسمه من اللائحة دون تقديم أي توضيحات لا عن سبب تضمين اسمه في اللائحة ولا عن سحبه.

وكان مدير الموقع المذكور استنكر، في مقال نشره أمس الاثنين (19 يوليوز)، ورود اسمه ضمن اللائحة دون العودة إليه أو أخذ إذنه، قبل أن تعمل منظمة “فوربيدن ستوريس” على سحب اسمه من اللائحة المذكورة.

ووصف نجيم، في مقال نشره اليوم الثلاثاء (20 يوليوز)، تحقيق المنظمة بـ”العبث”، قائلا: “دابا هاد الشي ديال التحقيق لأشهر أو سنوات طلع كولو عبث. ما عرفنا منين نشدوهم دابا”.

وأوضح المتحدث: البارح تنشرات لائحة فيها حوالي 30 صحافي قالت منظمة “فوربيدن ستوريس” (تجمع 17 مؤسسة إعلامية عالمية) باللي الدولة المغربية كتجسس عليهم عبر برنامج “پيگاسوس” الإسرائيلي. يعني كلهم كتجسس على هواتفهم وحواسبهم ووو”.

وأضاف: “كان اسمي فيها. وعبرت على استغرابي من إدراج اسمي فاللائحة وما عمر هاد المنظمة دارت شي اتصال بي أو طلبات تلفوني تجري عليه خبرة فمختبرات “أمنستي” كيف دارو مع بعض الهواتف. ثم هاد المنظمة ما خبراتني على والو. ما عطاتني حتى شي معلومة على هاد الاختراق أو التجسس”.

وكشف نجيم أن المنظمة لم تحذف اسمه فقط، موضحا: “عبرت على رأيي. علاش درتو اسمي أصلا. اليوم فالصباح حيدو اسمي وأسماء صحافيين آخرين. خلاو فقط اسم 16 صحافي، غالبيتهم فرانسيس أو عايشين ففرانسا. 6 عايشين هنا و10 ففرانسا”.

واستفسر مدير موقع “كود” المنظمة حول سحب اسمه قبل تقديمها توضيحات حول إدراجه في اللائحة، قائلا: “دابا نعاود نسولهم. علاش حيدتو اسمي عاوتاني. ياك درتوها وخليوها علي الأقل على ما تشرحو لينا الأسباب”، قبل أن يصف تحقيق المنظمة بـ”العبث”.

إقرأ أيضا:مدير موقع “كود” قلب الطبلة على رباعة “فوربيدن ستوريس”: مع من تشاورتو باش تنشرو سميتي؟!