• وزير الصحة لـ”كيفاش”: ما عندنا حتى حالة لـ”جدري القرود” والحالات المشتبه فيها غير بوشويكة
  • ميناء طنجة المتوسط.. توقيف سائق سيارة بتهمة حيازة 1180 قرص طبي مخدر
  • الصويرة.. هبة ملكية لفائدة أشخاص معوزين بمناسبة الموسم السنوي لرگراگة
  • بسبب استعمال المبيدات.. وزارة الفلاحة تُتلف 30 طنّا من المحاصيل الزراعية
  • المنتج الأول عالميا للأسمدة الفوسفاطية.. “OCP” ينضم إلى المنتدى الاقتصادي
عاجل
الثلاثاء 18 يناير 2022 على الساعة 12:00

مباراة نارية.. الأسود يبحثون عن العلامة الكاملة والفهود عن التأهل والوصافة (صور)

مباراة نارية.. الأسود يبحثون عن العلامة الكاملة والفهود عن التأهل والوصافة (صور)

يخوض المنتخب الوطني المغربي، اليوم الثلاثاء (18 يناير)، ثالث مباراة له في كأس أمم إفريقيا المقامة حاليا في الكاميرون أمام المنتخب الغابوني.

ورغم تحقيق التأهل مبكرا بعد الفوز في المباراة الأولى على منتخب غانا وفي الثانية على منتخب جزر القمر، إلا أن أسود الأطلس يدخلون المباراة أمام الغابون وعينهم على تحقيق 3 نقاط من أجل التأهل إلى دور الثمن نهائي من الكأس الإفريقية من غير هزيمة ومتصدرين للمجموعة الثالثة.

إقرأ أيضا: كان 2021.. المنتخب الوطني يعبر إلى دور الثمن

مواجهات المنتخبين
التقى المنتخب الوطني المغربي في العديد من المناسبات بالمنتخب الغابوني، إلا أنهما تقابلا مرة واحدة فقط في كأس أمم إفريقيا، خلال سنة 2012 في الغابون، حيث انتهت المباراة بخسارة “الأسود” بثلاثة أهداف لاثنين، وبالتالي الخروج رسميا من الدور الأول.

وفي باقي المحطات، فاز المنتخب الوطني على الغابون في تصفيات مونديال 1998 بأربعة لصفر بليبروفيل، ثم بهدفين دون رد في الدار البيضاء.

وفي إقصائيات كأس أمم إفريقيا 2002، انتصر المنتخب الغابوني ذهابا بهدفين لصفر ثم إيابا بفاس بهدف دون رد، لكن ذلك لم يمنع الفريق الوطني من بلوغ “الكان” كمتزعم لمجموعته.

وتجدد اللقاء في تصفيات كأس أمم إفريقيا 2004، وعاد الفوز للمنتخب الوطني المغربي بهدف لصفر بليبروفيل، ثم بهدفين لصفر إيابا.

وفي سنة 2006، ألحق الفريق الوطني هزيمة ثقيلة بالغابون في مباراة ودية بالرباط، انتهت بستة لصفر.

وفي التصفيات المزدوجة لكأسي العالم وإفريقيا 2010، تغلب منتخب الغابون على المغرب بهدفين لواحد بالدار البيضاء، ثم بثلاثة لواحد بليبروفيل، وتعادلا سنة 2014 بمراكش بهدف لمثله في لقاء ودي.

وتعادل المنتخبان سلبا بالغابون في مستهل تصفيات كأس العالم 2018، وانتصر الفريق الوطني إيابا بالدار البيضاء بثلاثة أهداف دون رد.

وفي آخر مواجهة جمعت بين المنتخبين سنة 2019، انتصر المنتخب الغابوني وديا بطنجة بثلاثة أهداف لاثنين.

مواجهة الغابون.. تحدي لخليوزيتش
وتعد مواجهة المنتخب الوطني للمنتخب الغابوني تحديا خاصا للمدرب البوسني وحيد خليلوزيتش، حيث أن منتخب “فهود” الغابون يعتبر المنتخب الوحيد الذي انهزم ضده خليلوزيتش مع المنتخب المغربي منذ تحمله المسؤولية في غشت 2019، خلفا للفرنسي هيرفي رونار.
وخسر المدرب البوسني مع العناصر الوطنية ضد “الفهود” الغابونية بحصة 3-2، وذلك في مباراة ودية احتضنتها مدينة طنجة يوم 15 أكتوبر 2019.
وخاض زملاء أشرف حكيمي 22 مباراة تحت قيادة وحيد خاليلوزيتش، ليفوزوا بـ16 لقاء ويتعادلوا في 5 مباريات، مقابل هزيمة واحدة حتى الآن.

عكوش الغائب الوحيد
وأجرى المنتخب الوطني، يوم أمس الاثنين (17 يناير)، آخر حصة تدريبية له، حيث جرت بملعب التداريب الملحق لملعب أحمدو أهيدجو بياوندي.

وشارك في هذه الحصة التدريبية المفتوحة لخمسة عشرة دقيقة الأولى، والتي انطلقت على الساعة الخامسة مساء، جميع اللاعبين، فيما تم إعفاء اللاعب سفيان عكوش من الحصة.

ومن جهتهما، أجرى رومان سايس وريان مايي تدريبات فردية، كل على حدة، مع أعضاء الجهاز التقني.

مباراة مهمة
وقال مدرب المنتخب الوطني، وحيد خليلوزيتش إنه سيجري بعض التغييرات على التشكيلة التي سيلعب بها المنتخب اليوم لكن “الهدف يبقى كما هو: تحقيق الفوز“.

وأضاف، في الندوة الصحافية، أن هذه المباراة الثالثة ستكون مهمة بالنسبة للمركز الأول.

وقال: “جئنا إلى هنا لنحتل المركز الأول في المجموعة”، مضيفا أن هذا الأمر مهم بالنسبة لبقية المسابقات على أكثر من صعيد.

سنقاتل من أجل التأهل
كشف مدرب منتخب الغابون أنه متخوف من مواجهة المنتخب المغربي، قائلا: “لدي مخاوف من مباراة المغرب، لأنهم جاؤوا إلى هنا للفوز بالكأس، كما أن هناك 4 من لاعبي الغابون الجيدين مصابون بفيروس كورونا”.

وأبرز المدرب الغابوني أن مواجهة الأسود ستكون صعبة، قائلا: “ستكون مواجهة صعبة أمام المغرب، سنفتقد 6 لاعبين، إضافة إلى ما يمتلكه المنتخب المغربي من قوة هائلة على مستوى التشكيل الأساسي”.

وختم مدرب الغابون حديثه بالقول: “نحن يمكننا التأهل برصيد 5 نقاط، ولكننا نعلم أن منتخبا مثل المغرب لن يسمح لنا بهذا، ومع ذلك سنقاتل من أجل التأهل، ونستهدف التأهل في المركز الثاني من مجموعتنا”.