• سكّتو قدام مجلس الأمن.. السفير عمر هلال يفكّك رسالة كاذبة للسفير الجزائري
  • بعيدا عن الشعبوية والعواطف.. لقجع يحدد معايير اختيار الناخب الوطني
  • الناظور.. مهاجرون أمام المحكمة الابتدائية على خلفية أحداث مليلية
  • وجدو راسكم للصهد.. الحرارة غتوصل لـ45 درجة
  • “غالي ومغشوش”.. واش بصح المازوط مخلط؟
عاجل
الأربعاء 15 يونيو 2022 على الساعة 11:30

لجنة الـ24 الأممية.. قطر والإمارات يجددان دعم مقترح الحكم الذاتي لحل نزاع الصحراء المغربية

لجنة الـ24 الأممية.. قطر والإمارات يجددان دعم مقترح الحكم الذاتي لحل نزاع الصحراء المغربية

أكدت دولة قطر، بنيويورك أمام أعضاء لجنة الـ24 التابعة للأمم المتحدة، أن مقترح الحكم الذاتي “البناء” الذي قدمه المغرب هو أساس لأي حل واقعي للنزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية.

وأعرب ممثل قطر، في كلمة له خلال الاجتماع السنوي للجنة الـ24، عن دعم بلاده لجهود الأمين العام للأمم المتحدة الرامية إلى تيسير التوصل إلى حل سياسي دائم ومتوافق عليه في إطار العملية السياسية تحت رعاية الأمم المتحدة واحترام السيادة الوطنية المغربية.

كما رحب، في هذا السياق، بجهود المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء، ستافان دي ميستورا، لإعادة إطلاق العملية السياسية حول الصحراء المغربية، معربا عن رغبته في التوصل إلى حل نهائي لهذا النزاع بما يخدم مصلحة كل الأطراف وتعزيز الاستقرار والتعاون في المنطقة.

علاوة على ذلك، أشاد الدبلوماسي القطري بالجهود التي يبذلها المغرب للنهوض بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية في الصحراء المغربية.

بدورها جددت دولة الإمارات العربية المتحدة، بنيويورك، موقفها الثابت الداعم للوحدة الترابية للمغرب وسيادته الوطنية.

وأكدت ممثلة دولة الإمارات العربية المتحدة، خلال الاجتماع السنوي للجنة الـ24 للأمم المتحدة، “أن بلادي تدعم مبادرة الحكم الذاتي التي قدمها المغرب والتي اعتبرها مجلس الأمن في قراراته بأنها جادة وذات مصداقية والرامية إلى المضي قدما بالعملية صوب تسوية ” هذا النزاع الإقليمي حول الصحراء.

وأضافت أن هذه المبادرة تشكل “حلا هاما” يتماشى مع ميثاق وقرارات منظمة الأمم المتحدة، كما تحفظ الوحدة الترابية للمملكة المغربية.

وأعربت دولة الإمارات العربية المتحدة أيضا عن دعمها المستمر للعملية السياسية التي انطلقت منذ عام 2007 تحت الرعاية الحصرية للأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي، والتي تهدف إلى التوصل إلى حل سياسي واقعي وعملي وقائم على التوافق.

وفي هذا السياق، رحبت الدبلوماسية الإماراتية بالجولة الأولى للمبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء ستيفان دي ميستورا في المنطقة، معربة عن ترحيبها بجهوده المستمرة لاستئناف اجتماعات الموائد المستديرة.