• كثر من 50 حالة في عام.. “شبح الانتحار” في تاونات يجر آيت الطالب إلى المساءلة
  • وصف الوضع بـ”المعقد للغاية”.. وزير إسباني يثمن جهود المغرب في مواجهة مافيات الهجرة غير الشرعية
  • يترأسه وهبي.. الوفد الرسمي للحجاج المغاربة يصل إلى جدة
  • حضيو راسكم من النصابة.. الحكومة تنفي علاقتها بإعلانات “دعم عيد الأضحى”
  • كأس إفريقيا للأمم للسيدات.. “لبؤات الأطلس” يفزن على بوركينا فاسو
عاجل
الأربعاء 25 مايو 2022 على الساعة 18:00

لتوقيع “اتفاقية تاريخية” بين الرباط وتل أبيب.. وزيرة العلوم والتكنولوجيا والعلوم الإسرائيلية جات للمغرب

لتوقيع “اتفاقية تاريخية” بين الرباط وتل أبيب.. وزيرة العلوم والتكنولوجيا والعلوم الإسرائيلية جات للمغرب

حلت وزيرة العلوم والتكنولوجيا والعلوم الإسرائيلية، أورويت فركش هكوهين، صباح اليوم الأربعاء (25 ماي)، بالمغرب، من أجل التوقيع على اتفاقية للتعاون بين إسرائيل والمغرب.

وقال القائم بأعمال مكتب الاتصال الإسرائيلي في المغرب، ديفيد غوفرين، إن زيارة الوزيرة تشمل “توقيع أول اتفاقية في مجال التكنولوجيا والعلم بين المغرب وإسرائيل”.

وأضاف غوفرين، في تغريدة على تويتر، “نحن جد سعداء اليوم باستقبال السيدة أوريت فركاش هكوهين، وزيرة العلوم والتكنولوجيا الإسرائيلية، في زيارة للمغرب، تزامنا مع أشغال اختتام الحدث الاقتصادي الكبير للابتكار”.

وكشف موقع “يديعوت أحرونوت”، اليوم الأربعاء، (25 ماي)، أن الوزيرة الإسرائيلية ستتوجه إلى المغرب في زيارة قصيرة للتوقيع على “اتفاقية تاريخية” للتعاون في مجال التكنولوجيا والعلوم مع نظيرها المغربي.

وأوضح المصدر ذاته أن هذا الاتفاق يعتبر “الأول من نوعه بين إسرائيل والمغرب، وسيتيح تعاونا بين الطرفين في مجالات واسعة في العلوم والتكنولوجيا، بما فيها مجال التكنولوجيا الذكية، وتكنولوجيا الزراعة وإدارة موارد المياه وتحلية المياه، ومواجهة التصحر، وتكنولوجيا الغذاء وبيوتكنولوجيا وصناعة السيارات وعلوم الفضاء والعلوم الإنسانية والاجتماعية والبيئة”.

وأعطيت، أول أمس الاثنين، بالدار البيضاء، انطلاقة أشغال منتدى “المغرب-إسرائيل: تواصلوا من أجل الابتكار” (Morocco-israel : Connect to Innovate)، وذلك في إطار التعاون بين البلدين في مجال الابتكار وصناعة التكنولوجيا الفائقة.

ويهدف هذا المنتدى، المنظم بشراكة بين كل من (Start-Up Nation Central) و (Consensus Public Relations) إلى أن يشكل حدثا فريدا يجمع بين القادة المغاربة والإسرائيليين، من القطاعين الخاص والعمومي، حول موضوع الابتكار التكنولوجي في مجالات الصناعة الغذائية والماء والخدمات اللوجستيكية والطاقة والتنمية المستدامة.

وقد تميز حفل الافتتاح بإبرام 13 مذكرة تفاهم تتعلق بتطوير الحلول المبتكرة، تم توقيعها من قبل الطرفين المغربي والإسرائيلي بهدف تعزيز أنشطة الأعمال التجارية الثنائية (B2B) بين الفاعلين الاقتصاديين والتجاريين بالبلدين، وكذا من أجل توحيد الهيئات الحكومية بالبلدين.

إقرأ أيضا:في مجال الابتكار والتكنولوجيا الفائقة.. المغرب وإسرائيل يوقعان 13 مذكرة تفاهم (صور)

ويكمن الهدف الأول من هذا الحدث في إرساء أسس متينة للفرص التجارية بين المغرب ودولة إسرائيل ، لتمكين الشركات بالبلدين من تحقيق قيمة مضافة لهذه القطاعات، وكذلك استكشاف إمكانية خلق مزيد من فرص الشغل التكنولوجية بالمملكة.