• منذ بداية الموسم الدارسي.. 413 تلميذ جاتو كورونا و118 مدرسة سدات
  • الڤار ديال كيفاش.. ديربي كورونا بلا أهداف ولا طعم ولا لون ولا رائحة
  • ديربي فيه كورونا/ ماتش ميت/ مسرحية.. نتيجة الديربي تغضب المتابعين
  • مراكش.. البوليس يوقف مصورا صحافيا مزورا متورطا في الاستغلال الجنسي لطفلة
  • مشى عند رونالدو.. ياميق ينتقل إلى بلد الوليد الإسباني
عاجل
السبت 06 يوليو 2019 على الساعة 11:00

قصة صورة.. دموع صفاء بعد إقصاء أسود الأطلس

قصة صورة.. دموع صفاء بعد إقصاء أسود الأطلس

“محمد أنا داخلة للتيران دابا، بقى راد معايا البال باش نديرو تغطية مزيانة للماتش، ويا ربي يربحو”، هادي هي آخر عبارة قالتها صفاء سراج الدين، زميلتي في موقع “كيفاش”، قبل ما تبدا مباراة المنتخب الوطني ضد البنين.

وبعد نهاية المباراة تفاجأت بصورة ديال صفاء منشورة على مواقع التواصل الاجتماعي، وهي كتبكي بحسرة من بعد إقصاء أسود الأطلس بضربات الترجيح، لبارح الجمعة (5 يوليوز)، فثمن نهائي الكان 2019 فمصر.

الصورة اللي لقات استحسان كبير من عند رواد مواقع التواصل الاجتماعي فالمغرب وفعدد من الدول، كتعكس حال مشجعين كثار مغاربة تصدمو بالخسارة ديال المنتخب، والإقصاء اللي هرس حلم كبير كانو كتسناوه المغاربة سنوات طويلة.

المغاربة كانو كيترجاو هاد العام مع هاد الجيل الذهبي، تكون سنة “فك العقدة” ولكن الحظ والأخطاء التحكيمية وحتى الخطة الدفاعية اللي دار منتخب “السناجب” حرمات الجمهور المغربي من الفرحة.

صفاء سيراج الدين هي أصغر مصورة صحافية رياضية فالمغرب، معروفة بين ناس ديال الميدان فالملاعب الوطنية، بالقامة ديالها القصيرة والمضاربة ديالها على البلاصة، وتشهرات فواحد الوقت ب”مرات بوفال” من بعد ما ضربها بدون قصد فالمباراة الودية ديال المنتخب فمراكش ضد غامبيا.

ورجوعا لقصة صورة صفاء سيراج الدين اللي غلبوها دموعها فالماتش حيث كتبغي وطنها ومنتخب بلادها،

هادالشي ما منعهاش دير العمل ديالها وتصيفط للموقع صور التغطية والفيديوهات، وتاخذ تصريحات من عند ناس وصحافيين رياضيين فالملعب، وتجاوب عدد من الصحافيين المصريين اللي طلبو يصورو معاها من بعد ما انتشرت الصورة فمواقع التواصل الاجتماعي.