• مراكش.. البوليس يفك لغز جثة مرمية في الخلاء
  • مقتل طالب مغربي في كندا.. فين وصلات التحقيقات؟ وفين غيدفنوه؟
  • عوتاني “مالك مزغب”.. انتقادات تطال الجامعة بعد إقالة وحيد خليلوزيتش!
  • طنجة.. ثلاثيني يلقي بنفسه من أعلى سطح عمارة سكنية
  • كانت جاية لطنجة.. توقيف سيدة من أصول مغربية متورطة في قضية مخدرات
عاجل
الإثنين 01 أغسطس 2022 على الساعة 17:00

غَلَّب مصلحة الحزب.. الاستقلال يطوي صفحة المؤتمر الاستثنائي

غَلَّب مصلحة الحزب.. الاستقلال يطوي صفحة المؤتمر الاستثنائي

قررت اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال، خلال اجتماعها المنعقد أول أمس السبت (30 يوليوز)، برئاسة الأمين العام نزار بركة، تأجيل عقد المؤتمر الاستثنائي للحزب الذي كان مقررا بتاريخ (6 غشت) المقبل.

ويأتي تأجيل عقد المؤتمر الاستثنائي للحزب، بعد أن أجمعت الهياكل الحزبية الاستقلالية على رفض مخرجات اجتماع اللجنة التنفيذية بالهرهورة، نهاية شهر ماي الماضي، من تعديلات على النظام الأساسي للحزب بتقليص عدد أعضاء المجلس الوطني، وإحداث منصب نائب الأمين العام للحزب.

سقوط المؤتمر الاستثنائي

في تصريح لموقع “كيفاش”، أكد مصدر من حزب الاستقلال قرار اللجنة التنفيذية تأجيل عقد المؤتمر الاستثنائي للحزب، موضحا: “المؤتمر تأجل إن لم أقل أنه ملغى”.

وأبرز المصدر ذاته، الذي فضل عدم الكشف عن صفته، أن “عموم المناضلين فطنوا علاش البعض من أعضاء اللجنة التنفيذية للحزب، باغين مؤتمر استثنائي، بل وهناك من هدد باللجوء إلى القضاء في حال ما إذا أعلنت اللجنة التنفيذية عن مؤتمر استثنائي”.

ولفت المصدر الاستقلالي، إلى أن “اللجنة التنفيذية ليس لها الحق بالأساس في الدعوة إلى عقد مؤتمر استثنائي، ذلك أن ولايتها انتهت قبل أزيد من عام”، مردفا بالقول: “المؤتمر العام داز عليه أزيد من خمس سنوات، هذا الأمر خلق وضع أن اللجنة التنفيذية تشتغل خارج القانون، بعدما ولايتها القانونية سالات بأزيد من سنة”.

وأوضح المصدر، أن “النقاش الداخلي في الحزب يدور حول مدى أحقية بعض اعضاء اللجنة التنفيذية، إلى الدعوة لتنظيم مؤتمر استثنائي بغرض تعديل القوانين بخلفية التحكم في المؤتمر الوطني الـ18”.

وتابع المتحدث، في السياق ذاته: “الحزب واخا يعطي الحق للجنة التنفيذية تقرير عقد مؤتمر استثنائي، إلا أن برلمان الحزب اللي هو المجلس الوطني كيبقى هو أعلى سلطة تقريرية من بعد المؤتمر العام”.

إقرا أيضا: سقطت الخُلوة وانتصر الإجماع.. هياكل الاستقلال تكبح طموح ولد الرشيد

الاستقلال.. في غنى عن الشوشرة

واعتبر المصدر الاستقلالي، أن الحزب برئاسة أمينه العام نزار بركة، غلّب المصلحة الحزبية على أي اعتبار أو مصالح شخصية، مردفا: “مكانة الحزب اليوم على المستوى الوطني، ومشاركته في الأغلبية الحكومية، تجعله في غنى عن مثل هذه الشوشرة”.

ولفت المصدر، إلى أن اجتماع اللجنة التنفيذية، أول أمس ناقش مضامين الخطاب الملكي السامي بكل مسؤولية وطنية، والإشادة وتثمين كل ما ورد فيه، واعتباره خريطة طريق جديدة للحزب وللحكومة وللعمل السياسي ككل في هذه الظرفية التي تشهدها البلاد.

وخلص المصدر ذاته، إلى التأكيد على أن “آمال بعض أعضاء اللجنة التنفيذية في الحفاظ على مراكزهم في قيادة الحزب منيت بالفشل، بعد أن أعلنت الأطر الاستقلالية من منظمات موازية وروابط مهنية ونواب ومستشارين، عن اصطفافها مع الأمين العام الحالي في رؤيته لمستقبل الحزب”.

إقرأ أيضا: “الميزان” على صفيح ساخن.. تعديل النظام الأساسي يقسم البيت الاستقلالي