• بأكبر عدد ممكن من اللاعبين.. المنتخب الوطني بدون خسارة للمرة العاشرة على التوالي
  • ركلة حرة ولفتة إنسانية.. المنتخب الوطني يفوز باقتصاد ضد بوركينا فاسو وخليلوزيتش مستمر في “الإبداع”!
  • العطلة الصيفية قربات.. وزارة الصحة تدعو إلى الالتزام الصارم بالإجراءات الاحترازية
  • كان تحت الحراسة النظرية.. التحقيق في انتحار شخص ذو سوابق قضائية في طانطان
  • الرميد: البرلمان الأوروبي انحاز بطريقة خاطئة إلى إسبانيا وتجاهل عن قصد خروقات السلطات الإسبانية
عاجل
الجمعة 21 مايو 2021 على الساعة 17:00

سفيرة المغرب في إسبانيا: فرضية خروج إبراهيم غالي بنفس طريقة دخوله ستزيد حدة الأزمة

سفيرة المغرب في إسبانيا: فرضية خروج إبراهيم غالي بنفس طريقة دخوله ستزيد حدة الأزمة

حذرت سفيرة المغرب في إسبانيا، كريمة بنعيش، اليوم الجمعة (21 ماي)، من أنه إذا اختارت إسبانيا إبعاد إبراهيم غالي عن إسبانيا بغموض، وبالطريقة نفسها التي دخل بها، “فهي تختار الركود وتدهور العلاقات الثنائية”، حسب ما نقلته وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي”.

وكان المغرب استدعى سفيرته في مدريد، يوم الثلاثاء الماضي، للتشاور، فيما أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أمس الخميس (20 ماي)، أن استدعاء السفيرة للتشاور، وذلك صلة مع الأزمة التي تعود إلى منتصف شهر أبريل، والتي تتمثل في استقبال إسبانيا للمدعو إبراهيم غالي، والذي لم يتلق المغرب بعد أي توضيحات أو ردود فعل بشأنه، وذلك في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء.

ووفق الوكالة الإسبانية فإن السفيرة كريمة بنعيش أشارت إلى أن ما يحدث مع زعيم الانفصاليين “هو اختبار لاستقلال القضاء الإسباني الذي تثق فيه تمامًا”، ولكنه أيضا اختبار آخر لمعرفة ما إذا كانت إسبانيا “تختار تعزيز علاقاتها مع المغرب أو تفضل التعاون أعدائه”.

وتابعت: “لقد اختارت إسبانيا للأسف التعتيم للعمل من وراء ظهر المغرب، وترحب بهذا المجرم والجلاد وحمايته بحجة إنسانية وبالتالي الإساءة إلى كرامة الشعب المغربي”.