• المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة: المنظمة جد ممتنة للدور الهام للمغرب في عمليات حفظ السلام
  • دعت إليها “الجبهة الاجتماعية”.. سلطات كازا تمنع مسيرة يوم الأحد ضد غلاء الأسعار
  • راه راه والفضيحة موراه.. استقبال تبون بالبيض وماطيشة في إيطاليا (فيديوهات)
  • قضية مقتل شيرين أبو عاقلة.. شبكة “الجزيرة” تقرر إحالة الملف على المحكمة الجنائية الدولية
  • على إثر حادث إطلاق النار في مدرسة بولاية تكساس.. برقية تعزية من جلالة الملك إلى الرئيس الأمريكي
عاجل
الجمعة 08 أبريل 2022 على الساعة 21:30

تقديم “مغالطات” تاريخية وطمس الهوية الأمازيغية.. الجدل حول مسلسل “فتح الأندلس” يصل إلى البرلمان

تقديم “مغالطات” تاريخية وطمس الهوية الأمازيغية.. الجدل حول مسلسل “فتح الأندلس” يصل إلى البرلمان

بعد الجدل الذي أثاره على مواقع التواصل الاجتماعي، امتد الجدل حول مسلسل “فتح الأندلس”، الذي يعرض في شهر رمضان على القناة الأولى، إلى داخل قبة البرلمان.

ووجه الفريق الاشتراكي في مجلس النواب سؤالا كتابيا إلى المهدي بنسعيد، وزير الشباب والثقافة والتواصل، بشأن هذا المسلسل، وما يثيره من انتقادات حول تغيير الوقائع التاريخية.

وقال النائب المهدي الفاطمي، في سؤاله، إن مسلسل “فتح الأندلس” للمخرج محمد العنزي والذي ”اقتنته القناة الأولى من المال العام لا يولي أهمية للتراث المغربي، وللحقيقة التاريخية للبطل، ولم يشارك فيه سوى ممثل مغربي واحد ولا يعطي تفاصيل عن شخصية طارق بن زياد الأمازيغي”.

وأشار البرلماني إلى أن هذا المسلسل “أُنتج خارج المغرب دون مشاركة المغاربة في التأليف ودون استشارة المؤرخين لتدقيق المعطيات”، لافتا إلى أن المسلسل “مليء بالمغالطات المعرفية ويحمل في كثير من حلقاته تزويرا لكل ما تتفق عليه المصادر التاريخية الموثوقة”.

وأوضح الفريق الاشتراكي أن “حدث فتح الأندلس هو حدث تاريخي بامتياز”، مبرزا، أن “الفتح تم عبر شمال المغرب وبجيوش شمال إفريقيا قوامها المغاربة بالأساس، ولغة طارق بن زياد وثقافته مغربية أمازيغية بامتداداتها الإقليمية هو وجنوده”.

وجاء في السؤال الكتابي أن “المسلسل يحجب كل هذا تقريبا ويجعل المغرب الكبير مجرد طريق جغرافية لجيوش المشرق الأموية، والمغاربة مجرد كومبارس تحت قيادة شخصيات شامية (سورية)، بينما التاريخ المدون عندنا كله عكس ذلك”.

وتساءل الفريق الإشتراكية عن الإجراءات التي تعتزم وزارة الثقافة اتخاذها لصون وتخلد التاريخ المغربي العريق بعيدا عن المغالطات.

وأثار مسلسل “فتح الأندلس” موجة جدل واسع وسط المتابعين المغاربة، لما اعتبروه أخطاء تاريخية تضمنها المسلسل تشوه وتطمس تاريخ المغاربة وإسهامهم في فتح تلك البلاد.

والمسلسل هو الدراما التاريخية الوحيدة التي تحكي عن حقبة فتح الأندلس، هكذا يصف المنتج والمخرج الكويتي محمد العنزي عمله الجديد “فتح الأندلس” الذي يعرض على الشاشات العربية خلال شهر رمضان الجاري. ويتطرق هذا المسلسل إلى شخصية طارق بن زياد، وأحداث فتحه سبتة ومنها إلى الأندلس.