• قبيل جلسة المحكمة.. عائلة “أيت الجيد” تدعو لكشف ملابسات “الاغتيال” ومعاقبة المتورطين
  • اللي غادي للحج هاد العام.. وزارة الأوقاف تكشف مبلغ مصاريف الحج
  • البيع والشرا فالقسم الثاني.. الجامعة تدخل على الخط
  • تأجيل الديربي البيضاوي إلى وقت لاحق.. الجامعة تبرمج مباريات ربع نهائي كأس العرش
  • الحكمة كربوبي ترد على الانتقادات: الكوزينة ماشي معيورة وأنا كنبدع فكوزينتي وكنفتخر بها! (فيديو)
عاجل
السبت 07 مايو 2022 على الساعة 17:55

تحركهم أجندات خارجية.. جمعية حقوق الضحايا تتهم أطرافا بفبركة ملفات “حقوقية” (صور)

تحركهم أجندات خارجية.. جمعية حقوق الضحايا تتهم أطرافا بفبركة ملفات “حقوقية” (صور)

أكدت رئيسة الجمعية المغربية لحقوق الضحايا عائشة كلاع، أن “بعض الجمعيات في المغرب، والتي تدعي أنها حقوقية، أصبحت مصنعا لفبركة ملفات وفق أجندات سياسية وعلاقات مع المانحين”.

وأوضحت كلاع في ندوة صحفية نظمتها الجمعية في الرباط، اليوم السبت (7 ماي)، تحت عنوان “الانتهاكات الجسيمة لحقوق الضحايا في تقارير منظمات دولية”، أن بعض المنظمات “تستقوي بالخارج، وقد يصل الأمر حتى ببعض الأعضاء مثلا في مجلس الشيوخ الأمريكي أو غيرها، وهو ما يجعل تقارير هذه الجمعيات غير مبنية على أسس ومعايير صحيحة”.

وأضافت المحامية بهيئة الدار البيضاء أنه “من غير المقبول بالنسبة لجمعية حقوقية أن تعد تقريرا دون الاستماع لجميع الأطراف، والتعاطي بشكل غير محايد وموضوعي مع الملفات”. مشيرة إلى بوجود علاقة بين بعض الجهات بالمغرب وأعداء المملكة في الخارج، يقدمون مغالطات الهدف من وراءها الضغط على المغرب، وخدمة أجندة معينة في المنطقة.

على صعيد آخر، اعتبرت نزهة خبيزة المحامية والفاعلة الجمعوية، أن بعض تقارير المنظمات لا قيمة لها من الناحية الحقوقية، لأنها تحاول جعل الإعلام وحرية الصحافة، مبدأ الهدف من ورائه التستر على ما اقترفه البعض من جرائم ضد الضحايا، مثل توفيق بوعشرين وعمر الراضي.

يذكر أن هذه الندوة، شارك فيها محامون ومختصون، أجمعوا على أن بعض التقارير الدولية الأخيرة تتميز بخطاب سياسي وتمييزي، تحركه أجندات ذات توجه يعادي مصالح المملكة.