• فقيه يشتغل مع الباحثين عن الكنوز.. اعتقال مشتبه به في قضية الطفلة نعيمة
  • بغاو ياخذو ليهم المشيخة.. كركريو مصر بغاو يغمقو على الشيخ فوزي الكركري
  • ولد الرشيد عن جمعية أمينتو حيدر: إحداث كيانات وهمية محاولة يائسة لتغليط الرأي العام الدولي
  • قيمته مليار و400 مليون سنتيم.. جدل حول استفادة فنانين من “ملايين الدعم الاستثنائي”
  • اعترف بالمنسوب إليه.. إحالة أب داوم على اغتصاب ابنته لمدة سنتين على سجن آيت ملول
عاجل
الخميس 04 يوليو 2019 على الساعة 13:00

بنيوب: الأمن حاول الحفاظ على السلمية في الحسيمة… وهكذا انطلق العنف في الأحداث

بنيوب: الأمن حاول الحفاظ على السلمية في الحسيمة… وهكذا انطلق العنف في الأحداث

أسماء الوكيلي

أكد شوقي بنيوب، المندوب الوزاري لحقوق الإنسان، على أن السلطات الأمنية حرصت على الحفاظ على السلمية خلال الأحداث التي عرفتها الحسينة طيلة الأشهر الستة الأولى من انطلاقها.

وأبرز المتحدث، في لقاء صحفي خصص لتقديم تقريره حول أحداث الحسيمة، اليوم الخميس (4 يوليوز) في الرباط، أن القوات العمومية لم تطلق رصاصة واحدة لأنها لا تحمل الرصاص، و لا يمكنها استعماله مهما كانت الظروف والأحوال”، موضحا أن انطلاق العنف كان عند محاولة السلطات العمومية توقيف أحد متزعمي المظاهرات، في إشارة إلى ناصر الزفزافي.

وتابع المتحدث “كان على المعني أن يغادر المسجد إذا كان لا يتفق مع ما ورد في الخطبة، أو يمارس حقه في نقد الخطبة بعد انتهاء الصلاة بالوسائل التي دأب عليها”.

ولفت تقرير بنيوب إلى تعرض رجال الأمن ل”أعمال العنف من طرف ملثمين، وتمكنت من الحفاظ على رباطة الجأش وحماية الحقوق لما يربو عن نصف عام من الأحداث قبل أن تنفلت وتمس النظام العام”.