• جهة الشرق.. إطلاق حملة لمحاربة العمى الناجم عن اعتلال الشبكية السكري
  • الانتخابات الجزئية التكميلية.. “الأحرار” يفوز بـ8 مقاعد
  • قالت إنه “شديد العدوى”.. منظمة الصحة العالمية تعلن عدم تسجيل أية وفيات بأوميكرون حتى الآن
  • الزيار رجع.. الحكومة تمنع المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية
  • بسبب مشروع اعتماد نظام جديد في تخريج المدرسين.. بوانو يتهم مجددا الحكومة بـ”السطو”
عاجل
الثلاثاء 26 أكتوبر 2021 على الساعة 23:00

بلغت نسبة الملقحين 94 في المائة.. ماهي “وصفة” نجاح حملة التلقيح بإقليم بني ملال؟

بلغت نسبة الملقحين 94 في المائة.. ماهي “وصفة” نجاح حملة التلقيح بإقليم بني ملال؟

احتلت جهة بني ملال-خنيفرة الصدارة على المستوى الوطني، فيما يتعلق بحملة التلقيح، وذلك بواقع 95 في المائة من الفئة المستهدفة، ما دفع وزير الصحة والحماية الاجتماعية خالد آيت الطالب يشيد بالجهة، أمس الاثنين (25 أكتوبر)، خلال مجلس النواب، في جلسة الأسئلة الشفهية.

وكشف الدكتور العروصي عبد اللطيف، المندوب الإقليمي لوزارة الصحة في إقليم بني ملال، في اتصال مع موقع “كيفاش”، أهم العوامل التي جعلت الإقليم يحقق أرقاما مهمة في حملة التلقيح، منذ انطلاقها على المستوى الوطني، وساهم في وصول نسبة الملقحين حتى الآن إلى 94 في المائة، كما تجاوز عدد الملقحين بالجرعة الثالثة 260 ألف شخص.

وشدد الدكتور على أن العمل الذي مكن الجهات المختصة من تحقيق هاته الأرقام كان “ثمرة عمل مشترك بين الأطر الصحية والتمريضية والسلطات المحلية ووسائل الإعلام إضافة إلى جمعيات المجتمع المدني”.

وأوضح المسؤول الصحي أن المديرية أقامت 46 محطة تلقيح ثابتة، إضافة إلى 3 فرق متنقلة تستهدف التجمعات الخاصة، علاوة على مراكز تعمل بنظام التناوب طيلة الأسبوع من الثامنة صباحا إلى الثامنة مساء.

ونوه المندوب الإقليمي بالدور الفعال الذي لعبته جمعيات المجتمع المدني لتوعية المواطنين بفضل قربهم من الساكنة، مشددا على أن الجمعيات في الإقليم تشكل فاعلا أساسيا في التوعية، في جميع المحطات التحسيسية، وليس فقط في مرحلة جائحة كورونا المستجد.

وفي سياق متصل، قال الدكتور العروصي إن وسائل الإعلام المحلية والجهوية لعبت كذلك دورا كبيرا في توعية المواطنين بأهمية اللقاح، علاوة على التواصل المستمر وسياسة الباب المفتوح أمام جميع المواطنين، وعدم حصر التواصل داخل الإدارة فقط.

ومن جهة أخرى، كشف المندوب الإقليمي على أن الجهة خصصت وحدة خاصة في المستشفى الجهوي بتلقيح الأشخاص أصحاب مشاكل صحية تحت المراقبة ديال طبيب إنعاش والتخدير.