• الملك معزيا نجل الرئيس التشادي: إدريس ديبي توفي مدافعا عن وحدة بلاده الترابية
  • كطلب فالزناقي بمونيكة.. أمن كازا يعتقل المتسولة المحتالة!!
  • كدير الإجهاض فدارها.. توقيف مولدة في الناظور
  • لاعب سعودي سابق: عقلية حمد الله مثل الطفل
  • الحكامة الجيدة ومواصلة الإصلاحات.. أبرز النقاط في الجمع العام العادي لجامعة الكرة (فيديو)
عاجل
الأربعاء 10 مارس 2021 على الساعة 20:30

اللي بغى يقضي على كورونا العام طويل.. الجزائريين غادي يبقاو يتسناو الصدقة ديال ميريكان من اللقاح حتى للصيف

اللي بغى يقضي على كورونا العام طويل.. الجزائريين غادي يبقاو يتسناو الصدقة ديال ميريكان من اللقاح حتى للصيف

يبدو أن عملية التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد في الجارة الشرقية ستطول كثيرا، بعد ما اتضح أن الهبة الأمريكية التي كان من المتوقع أن تحصل عليها الجزائر ستتأخر إلى غاية الصيف المقبل.

وبناء على ما كشفته سفارة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الجزائر، في منشور على صفحتها على الفياس بوك، اليوم الأربعاء (10 مارس)، فسيتم التبرع عبر المبادرة العالمية لـ”كوفاكس” بـ 1.881.6600 جرعة لقاح المضاد لفيروس كورونا، تطبيقا للمبادرة العالمية “گافي” ضمن التحالف العالمي للقاحات بين منظمة الصحة العالمية، والمفوضية الأوروبية لضمان إمكانية تنسيق الموارد الدولية للمساعدة في القضاء على كوفيد 19.

ووفق المصدر ذاته، فإن هذه الجرعات لن تصل إلى الجزائر إلا بعد حلول الصيف المقبل.

المواقع الجزائرية التي احتفت بهذا الخبر، لم تذكر مآل حملة التلقيح، بعد نفاذ الجرعات السابقة والتي كانت أيضا عبارة عن هبات من روسيا والصين، إضافة إلى عدم الكشف عن تفاصيل حملة التلقيح التي انطلقت منذ نهاية شهر يناير الماضي.

وتعليقا على ذلك، انتقدت مجموعة من المعلقين الجزائريين، استمرار مسؤوليهم بتلقي الهبات، حيث كتب أحدهم: “الناس تبحث وتخترع ونتوما فرحانین بالتبرعات تحسب رانا في بلاد منکوبة”.

وعلق آخر متحسرا: “يا الله دولة إقليمية بخيراتها وثرواتها تنتظر المساعدات من أمريكا والصين”، فيما كتب آخر ساخرا: “يكثر خيركم يا ميريكان… بلد بحجم قارة يتبرعوله باللقاح ربي وكيلكم”.