• الكركرات.. خبراء في مراكز أبحاث إفريقية يدعمون تدخل المغرب
  • إجراء احترازي بسبب كورونا.. وكالة “نارسا” تعلق العمل بمركز تسجيل السيارات في بوعرفة
  • بشبهة القتل غير العمد.. طبيب مارادونا يخضع للتحقيق
  • ما بقى والو.. مقاطعات البيضاء تستعد لعملية التلقيح ضد كورونا
  • استعرض القميص رقم 10 بطريقة خاصة.. ميسي يكرم مارادونا في ذكرى تأسيس فريقه
عاجل
السبت 14 نوفمبر 2020 على الساعة 22:30

الصفعات تتولى على الجبهة الانفصالية.. جمهورية غيانا التعاونية تسحب اعترافها بالبوليساريو

الصفعات تتولى على الجبهة الانفصالية.. جمهورية غيانا التعاونية تسحب اعترافها بالبوليساريو

مباشرة بعد هزيمتها المدوية في الكركرات، تلقت جبهة البوليساريو الانفصالية صفعة جديدة، بإعلان جمهورية غيانا التعاونية، اليوم السبت (14 نونبر)، عن قرارها سحب اعترافها بـ”الجمهورية الصحراوية” المزعومة، حسب ما أفاد به بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج.

وأوضح البلاغ أن وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي لجمهورية غيانا، هاغ هيلتون تود، أكد في رسالة وجهها إلى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أن “حكومة غيانا لن تعترف بعد الآن بـ”الجمهورية الصحراوية” المزعومة، مبرزا أن غيانا “ستقدم دعمها الكامل لجهود الأمم المتحدة بغية إيجاد حل سلمي ومقبول لدى الأطراف”.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه بفضل الزخم الذي أطلقه الملك محمد السادس، تتواصل الدينامية الدولية لدعم مغربية الصحراء، بينما يتوالى سحب الاعترافات بـ”الجمهورية” الوهمية، مسجلا أن عدد البلدان التي لا تعترف بـ”الجمهورية الصحراوية” المزعومة بلغ 164 بلدا عبر العالم.

ويتزامن قرار جمهورية غيانا التعاونية، التي كانت قد اعترفت بالكيان الوهمي في فاتح شتنبر 1979، مع تخليد الشعب المغربي للذكرى الـ45 للمسيرة الخضراء، وهو البلد الرابع عشر من أمريكا اللاتينية والكاريبي الذي يسحب اعترافه منذ سنة 2010.