• في ختام جولته في المنطقة.. “دي ميستورا” يلتقي وزير الخارجية الإسباني
  • تأهل رغم الهزائم وضياع ضربات الجزاء والانسحاب.. المنتخب التونسي متحالف مع الحظ!
  • صحافي جزائري لـ”كيفاش”: نظام العسكر جعل من المنتخب وسيلة لتخدير الشعب
  • المغاربة “يغزون” إسبانيا.. أول جالية للحراكة ومنخرطون بالآلاف في الضمان الاجتماعي
  • اعتبارا من 2 فبراير.. فرنسا تخفف قيود كورونا تدريجيا
عاجل
الثلاثاء 30 نوفمبر 2021 على الساعة 16:00

الشابي: تجربتي مع الرجاء كانت ناجحة… وسبب إعفائي لغز لا يعرفه إلا رئيس النادي

الشابي: تجربتي مع الرجاء كانت ناجحة… وسبب إعفائي لغز لا يعرفه إلا رئيس النادي

تحدث المدرب السابق لفريق الرجاء الرياضي، لسعد جردة الشابي، عن تجربته مع الفريق الأخضر، وسبب إعفائه من تدريبه رغم النتائج الإيجابية التي حققها رفقة الفريق.

واعتبر الشابي خلال لقائه مع صحيفة “الصباح” التونسية، تجربته رفقة الرجاء أنها كانت ناجحة 100 في المائة، قائلا “حققت مع الرجاء نتائج باهرة… والكل يعلم أنه حينما أخذت بزمام الأمور الفنية للرجاء، وجدته في أسوء حالاته على مستوى النتائج، كما أنه كان يعاني من أزمة مالية كبيرة، والحمد لله عرفنا كيف نرتقي بالفريق نحو الأفضل”.

إقرأ أيضا: حقق لقبين وقدم حصيلة مشرفة مع الرجاء.. الشابي يخرج من الباب الكبير

وبخصوص سبب إعفائه من مهامه، أبرز الشابي أنه إلى حدود اللحظة، لم يعلم سبب الانفصال عنه، مؤكدا أن “رئيس الرجاء كان ينتظر أن ننهزم في لقاء الديربي ليجد مبررا لقراره. لكن الحمد لله قدمنا مباراة كبيرة خالفنا بها كل التوقعات، لأن الجميع كان قد رشح فوز الوداد لكننا كنا الأفضل، ولذلك بعد لقاء الديربي تفاجأت نوعا ما بقرار إعفائي من مهامي”.

وتابع “تقبلت القرار بصدر رحب، والجميع لاحظ الغضب الكبير لجماهير الرجاء، التي لم تهضم هذا القرار وكذا عديد من المسؤولين لم يفهموا السبب الحقيقي لتغيري، رغم النتائج الباهرة التي حققتها محليا وعربيا وقاريا… ليبقى سبب إعفائي من تدريب الرجاء إلى اليوم، لغزا لا يعرفه سوى رئيس الرجاء”.