• بالفيديو.. مسؤولون ومواطنون يبكون حزنا بعد مرض زعيم كوريا الشمالية
  • بعد الانفصال الرسمي.. رحيل وحيد خليلوزيتش يمر بكل هدوء وبلا حسرة!
  • بأكثر من مليار سنتيم.. تحديث وإنشاء 5 قاعات سينمائية
  • سفير المغرب في بكين: المغرب يدعم مبدأ “الصين الواحدة”
  • كانوا ضاربين الطمّ.. هآرتس تكشف استخدام 12 دولة أوروبية لبرمجيات تجسس إسرائيلية
عاجل
الأحد 24 يوليو 2022 على الساعة 11:00

السعدي: مصطلحات من قبيل “هشة مشة” و”العروسة العمشة” تسيء لصورة التجربة الديمقراطية في المغرب

السعدي: مصطلحات من قبيل “هشة مشة” و”العروسة العمشة” تسيء لصورة التجربة الديمقراطية في المغرب

انتقد لحسن السعدي رئيس الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية، خطاب بعض أحزاب المعارضة معتبرا أنه يسيء للتجربة الديمقراطية في المغرب، انتقادات تعتبرها المعارضة محاولة للهروب إلى الأمام بتحوير النقاش العمومي.

شعبوية وتلويث للخطاب السياسي

وقال السعدي، خلال كلمته الافتتاحية ضمن فعاليات المنتدى الجهوي للشباب الأحرار بجهة كلميم واد نون، أمس السبت (23 يوليو)، إن “مصطلحات من قبيل “هشة مشة” و”العروسة العمشة” تسيء لصورة التجربة الديمقراطية لبلادنا”، مشددا على أن المعضلة الكبرى التي يعاني منها المغرب، ليست غلاء الأسعار، بل “تدني خطاب المعارضة وتلوث الخطاب السياسي”.

وعلق رئيس الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية، على نتائج الانتخابات الجزئية التي جرت في الحسيمة، يوم الخميس الماضي، قائلا: “بعدما عاقب المغاربة خطاب الشعبوية خلال استحقاقات شتنبر الماضي، لم يستوعب بعض برلمانيي أحد الأحزاب التي تسعى إلى قيادة حزبها، ليس من خلال التواصل الجاد بل عبر محاولة التميز بجر النقاش السياسي نحو الحضيض”.

وفي إشارة ضمنية إلى حزب الحركة الشعبية، اعتبر البرلماني عن حزب التجمع الوطني للأحرار، أن “ساكنة الحسيمة عاقبت هذا الحزب وحرمته من استرجاع مقعده الانتخابي الذي خسره وزير سابق” بسبب ما سماه السعدي “تلويث بعض قياداته وبعض برلمانييه للمشهد السياسي بخطابات شعبوية مبتذلة”.

تحوير للنقاش وهروب إلى الأمام

في تصريح سابق لموقع “كيفاش”، علق محمد أوزين، النائب البرلماني عن حزب الحركة الشعبية، على تصريحات نواب الأغلبية البرلمانية المنتقدة لأداء المعارضة في البرلمان، مبرزا أن “بعض برلمانيي الأغلبية يحاولون تحوير النقاش بتقييم أداء المعارضة”.

واعتبر أوزين، أنه في الوقت الذي تسمح فيه الأغلبية لنفسها بتقييم أداء المعارضة، في محاولة للهروب إلى الأمام، تقدمت المعارضة البرلمانية بأزيد من 100 مقترح قانون لم تتفاعل معه الحكومة نهائيا، وتابع قائلا: “من المضحك أن الأغلبية البرلمانية اليوم عوض أنها تقترح حلول لأنها هي اللي صوتو عليها المغاربة وكيتسناوها شنو غادي دير ليهم، نساو الأمانة اللي عندهم وكيديرو التقييم للمعارضة”.

وتابع النائب البرلماني، في السياق ذاته:”كنتمنى شي نهار نشوف البرلمان مقلوب بالاغلبية كدافع على الشعب لحدود الساعة ما شفنا والو كنشوفو القاعة مقلوبة إما دفاعا عن التصفيق باش يصفقو على راسهم، إما دفاعا على الحكومة، وإما مهاجمة المعارضة”.