• زيتها أغلى من الذهب ومضاد للشيخوخة.. الهندية المغربية دايرة حالة فأسواق العالم
  • أخصائية نفسية: البيدوفيليا شذوذ جنسي… والبيدوفيل ممكن يكون الأب أو الخال
  • أوكرانيا.. مقتل 3 طلبة مغاربة في حادثة سير (صور)
  • في هذا العمر نبلغ ذروة السعادة.. ماذا عن التعاسة؟
  • طنجة.. البوليس شد أم التلميذ اللي تعدات على مدير مدرسة
عاجل
الخميس 10 سبتمبر 2020 على الساعة 13:53

الحموشي واقف على شغالو.. الرجولة كون كانت بنادم (صور)

الحموشي واقف على شغالو.. الرجولة كون كانت بنادم (صور)

 

 

بزي رياضي عبارة عن سروال جينز وقميص أبيض، وجاكيط جلد أسود اللون، حضر عبد اللطيف الحموشي، المدير العام للأمن الوطني وإدارة مراقبة التراب الوطني، إلى مكان تنفيذ إحدى العمليات الأمنية التي أسفرت عن تفكيك خلايا إرهابية، في مدن مغربية، واعتقال عدد من المتطرفين.

الحموشي الذي أشرف، بشكل شخصي، على العلميات الأمنية التي تمت، صباح اليوم الخميس (10 شتنبر)، في كل من طنجة وتيفلت وتمارة والصخيرات، تنقل بخفة بين مرؤوسيه وأعطى تعليماته وتتبع العملية أولا بأول.

حضور الحموشي في مكان تنفيذ العملية الأمنية حظي بإشادة وتنويه من قبل العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وغزت صور المسؤول الأمني موقع الفايس بوك، مع تدوينات تثني على مجهوداته.

إقرأ أيضا: بحضور الحموشي.. عمليات أمنية متزامنة لتفكيك خلية إرهابية في تمارة وتيفلت والصخيرات (صور)

حرص يعكس يقظة الجهاز الأمني

ودون المحامي والحقوقي، نوفل البعمري، على حسابه على الفايس بوك، “الحموشي يحرص ويشرف شخصيا على تفكيك خلية إرهابية في تمارة، وهو حرص يعكس يقظة الجهاز الأمني برجالاته الذين يشتغلون ليل نهار، ومهما كانت الظروف، حتى لو تعلق الأمر بحالة الطوارئ وبانشغال الجميع بالحرب على الفيروس”.

وأضاف: “نحن أمام جبهات متعددة، وحرب كبيرة تنطلق من الحرب على ما يمس صحة المغاربة وفيها كان الجهاز الأمني حاضرا بقوة ومازال مرابطا لأشهر متتالية في شوارع المملكة… وحرب أخرى لا تقل أهمية على الأولى هي الحرب على الإرهاب حماية لحق المغاربة في الحياة و الأمن والأمان”.

وقال البعمري: “في عدة مرات كان يتم تكريم الحموشي من قبل دول متعددة، وكان البعض “منا” يثيره الأمر ويستغرب له والبعض الآخر على قلته يستغلها لاستهدافه واستهداف الجهاز الأمني ببلادنا وهو استهداف لأهم الأعمدة التي يرتكز عليها استقرار المغرب وعنوان بارز على قوته داخليا وخارجيا خاصة مع التغييرات البنيوية التي عاشها الجهاز ككل منذ وصول الحموشي إليه، من حيث أنسنة العمل الأمني ومن حيث إدخال قاموس حقوق الإنسان للجهاز الأمني، رغم بعض الحالات المنفردة والمعزولة التي لا يتوان الحموشي نفسه في تصحيحها وفي تقويم أي اعوجاج داخلي محتمل”.

وخلص المحامي إلى أنه “لولا كل هذه المسارات المتعددة التي عرفها الجهاز الأمني منذ خطاب الملك لسنة 1999 حول المفهوم الجديد للسلطة وصولا للتغييرات الاستراتيجية التي شهدها منذ وصول الحموشي، لما استطاع هذا الجهاز أن يظل في واجهة المعركة ضد كل هذه التهديدات، ولما كان موضوع إشادة دولية و لما كانت الحرب على الإرهاب تحقق نجاحا كبيرا حفاظا على هذا الوطن”.

شاهد:

الرجولة كون كانت بنادم

وعلق الصحافي ورئيس التحرير في جريدة “الأحداث المغربية”، يونس دافقير، على حضور الحموشي في هذا العملية الأمنية، بتدوينة جاء فيها: “الرجولة كون كانت بنادم.. من الحرب على عصابات الخمور المهربة والمغشوشة في الدار البيضاء إلى الحرب على خلية إرهابية تنشط بين مدن تمارة والصخيرات وتيفلت”، قبل أن يضيف “أنا شخصيا راضي عليك دنيا وآخرة”.

شاهد: إرهابي موقوف وأسلحة نارية وسواطير.. ضربة قوية ناجحة لـ”البسيج” في تمارة

عين المملكة التي لا تنام

ووصف الأستاذ الجامعي والمحلل السياسي، عمر الشرقاوي، في تعليق له، المدير العام للأمن الوطني وإدارة مراقبة التراب الوطني، بـ”عين المملكة التي لا تنام، رجل محترم”.

أما الحقوقية والفاعلة المدنية، فدوى رجواني، فنشرت صورة للحموشي، مع تعليق ورد فيه: “تبارك الله على هاد الرجل”.

شاهد: عٌثر بحوزته على أحزمة ناسفة.. لحظة إخراج “إرهابي تمارة” من منزله