• في رد على ادعاءات الراضي.. جمعية حقوق الضحايا تعتز بنجاح تجربتها (فيديو)
  • رئيس مجلة الأهلي: احذرو الفتنة… مؤسس النادي المصري مغربي!
  • باش تدخل للمغرب.. واش خاصك التحليلة ولا جواز التلقيح؟
  • كيوجدو للفينال.. بعثة نهضة بركان مشات لنيجيريا (صور)
  • لافتات مكتوبة بها فالصويرة.. تزايد الإقبال على تعلم العبرية في المغرب
عاجل
الثلاثاء 21 ديسمبر 2021 على الساعة 16:30

الجنس مقابل النقط.. حركة “معاً” تدعو للتحقق من محاضر كيدية في حق طالبتين

الجنس مقابل النقط.. حركة “معاً” تدعو للتحقق من محاضر كيدية في حق طالبتين

دعت حركة “معا” فرع سطات، رئيسة جامعة الحسن الأول بنفس المدينة، إلى “البحث في حقيقة “حالة غش” طُردت على إثرها طالبتان من الجامعة، وذلك بعد تحرير أستاذ تاريخ الفكر السياسي (ع.م)، المتابع في حالة اعتقال على خلفية ما بات يعرف إعلاميا بفضيحة “الجنس مقابل النقط”، محضرا قد يكون “كيديا” في حقهما”.

وأوضح ياسين حسناوي، المنسق الإقليمي لحركة معا فرع سطات، في تصريح لموقع “كيفاش”، أنه “تم فصل الطالبتين “ن.ل” و”خ.ل”، منذ قرابة العام بعد تحرير الأستاذ المتابع في قضية “الجنس مقابل النقط”، محضرا للغش في حقهما”.

وأبرز المنسق الإقليمي لـ”معا”، أن “الحركة راسلت رئيسة الجامعة للتحقق من صحة المحاضر خاصة وأن التحقيقات الأمنية وقفت على أن تحرير محاضر الغش كانت بمثابة وسيلة ينهجها الأساتذة المتابعون في القضية لاستدراج الطالبات، والانتقام من الطلبة الذكور”.

هذا ولفتت الحركة في مراسلتها، التي يتوفر موقع “كيفاش” على نسخة منها، إلى أن “الطالبتان تعرضتا إلى عقوبات ظالمة بسبب محاضر قيل إنها كيدية ساهمت في توقيف مسارهم العلمي الذي كان رهينا بتلبية نزوات بعض المتهمين في الملف. وذلك وفق ما صرحت به الطالبتان لدى الفرقة الوطنية للشرطة القضائية”.

ويشار إلى أن أستاذ الفكر السياسي (ع. م)، يلاحق بتهم التحرش الجنسي والتحريض على الفساد والتمييز بسبب الجنس، وذلك بربط تقديم منفعة مبنية على ذلك والعنف في حق امرأة من طرف شخص له سلطة عليها.

وكانت المحكمة الابتدائية بسطات، أجلت إلى 28 دجنبر، محاكمة أربعة أساتذة جامعيين يدرسون بكلية العلوم القانونية والاقتصادية بالمدينة ذاتها، ويتهمون بمبادلة نقاط جيدة لصالح طالبات مقابل ممارسة الجنس معهن.

كما أمرت المحكمة في جلستها، الثلاثاء الماضي، باستدعاء مصرحات إضافيات في هذه القضية للجلسة المقبلة، وهن طالبات شكون تعرضهن للابتزاز الجنسي مقابل حصولهن على سجل نقط أفضل.