• ما غاديش يتعطلو.. البطولة غتبدى فالسيمانة الثانية من شهر 9
  • للاطلاع على جهود المملكة في محاربة الإرهاب.. سفراء معتمدون بالمغرب يزورون مقر المكتب المركزي للأبحاث القضائية
  • بطلب من المغرب التطواني.. الجامعة تكلف لجنة لدراسة رفع أندية القسم الأول من 16 إلى 18 فريقا
  • “الأحرار” دارو بيان والبام بقاو ساكتين.. تفاصيل “معركة” انتخابية في ضواحي الصويرة (صور)
  • اعتدى على شخصين وتسبب في وفاتهما.. توقيف متشرد في الرباط
عاجل
الإثنين 12 يوليو 2021 على الساعة 15:40

أطباء المغرب في إفريقيا.. قافلة طبية تجوب الغابون

أطباء المغرب في إفريقيا.. قافلة طبية تجوب الغابون

أعلنت الجمعية المغربية لجراحة المسالك البولية بالمنظار، يوم أمس الأحد (11 يوليوز)، في العاصمة الغابونية، انطلاق قافلتها الطبية الجراحية جنوب جنوب حول علاج أمراض المسالك البولية، وإزالة تضخم البروستاتا.

وتعمل القافلة، التي تستمر إلى غاية 15 يوليوز الجاري، على تمكين جميع المرضى من الأطفال والنساء والرجال والأشخاص المسنين، من إجراء عمليات جراحية لاستئصال البروستاتا عبر التحليل باستخدام منظار ثنائي القطب، وكذا تفتيت حصى المثانة البولية بالليزر.

وأوضح رضوان ربيعي، رئيس الجمعية في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، “أن الهدف من هذه العملية هو جلب تقنيات حديثة في مجال جراحة المسالك البولية إلى الغابون”، مشيرا إلى أن هذه القافلة “تشكل إطارا لتبادل المعرفة وتقاسم التجارب والتكوين المستمر لفائدة المختصين في جراحة المسالك البولية بالغابون”.

وأشاد الربيعي، حسب ذات المصدر، بـ”الأطر الطبية والشبه الطبية المحلية التي تولي أهمية كبيرة لهذه القافلة من خلال حرصها على الاستفادة من الخبرة المغربية واغتنام تواجد الطاقم المغربي في الغابون لتحقيق أقصى درجات المعرفة”، مشيرا إلى أن “برنامج هذه القافلة يتضمن جلسات لتقديم الاستشارات الطبية والتوجيه الطبي لفائدة أطباء محليين بهدف التحسيس بأهمية الوقاية من الأمراض والسلوكات الصحية الجيدة”.

يشار أن القافلة منظمة بتعاون مع وزارة الصحة الغابونية والصندوق الوطني للتأمين عن المرض والضمان الاجتماع، في إطار استراتيجية تقريب الخدمات الطبية من الساكنة وخاصة الفئات المعوزة من أجل تمكينها من الاستفادة من تقنيات حديثة في مجال جراحة المسالك البولية.

هذا وتعد الجمعية المغربية لجراحة المسالك البولية بالمنظار مرجعا في مجال الجراحة بالمغرب ، تعمل على تنظيم العديد من القافلات الطبية المماثلة في بلدان إفريقية صديقة حيث يشكل التعاون جنوب- جنوب مبدأ أساسيا لها.