• ميناء طنجة المتوسط.. توقيف سائق سيارة بتهمة حيازة 1180 قرص طبي مخدر
  • الصويرة.. هبة ملكية لفائدة أشخاص معوزين بمناسبة الموسم السنوي لرگراگة
  • بسبب استعمال المبيدات.. وزارة الفلاحة تُتلف 30 طنّا من المحاصيل الزراعية
  • المنتج الأول عالميا للأسمدة الفوسفاطية.. “OCP” ينضم إلى المنتدى الاقتصادي
  • توفيا في عمليات حفظ السلم بإفريقيا الوسطى.. الأمم المتحدة تكرم عسكريين مغربيين
عاجل
الإثنين 17 يناير 2022 على الساعة 18:30

أسود وفيلة ونسور.. معجم الغابة والبراري في ألقاب منتخبات إفريقيا (صور)

أسود وفيلة ونسور.. معجم الغابة والبراري في ألقاب منتخبات إفريقيا (صور)

من بين 24 دولة ممثلة في كأس إفريقيا للأمم المقامة حاليا في الكاميرون، سبع دول فقط ليس لديها لقب مرتبط بأحد الحيوانات. فمعظم الحيوانات التي يطلق إسمها على بعض المنتخبات لها دلالة ثقافية وتاريخية لدى هذه الدول، وفي المخيال الجماعي لسكانها.

الأسود الثلاثة

من بين كل هذه الحيوانات المنتشرة في إفريقيا، يعتبر الأسد الملك الطبيعي للغابة. وبالنسبة للعديد من شعوب القارة، فهي ترمز إلى القوة. هذا هو السبب الذي جعل منتخبات الكاميرون والسنغال والمغرب تعتبره رمزها الرياضي.

ففي الكاميرون ، يطلقون على المنتخب الوطني إسم الأسود غير المروضة. لقب فاز رفقته منتخب الكاميرون بخمسة ألقاب قارية.

أما منتخب السينغال، فلقبه هو أسود التيرانغا. وتعني “التيرانغا” في اللغة المحلية حسن الضيافة حفاوة الاستقبال. فالسنغال التي وصلت في كأس العالم 2002، إلى ربع نهائي بعد التأهل لأول مرة لهذه المسابقة، لم تفز قط بكأس إفريقيا للأمم في تاريخها.

المغرب، يلقب بدوره منتخبه الوطني بأسود الأطلس وذلك نسبة لأسود كانت تعيش بسلال الجبال المغربية، قبل أن تنقرض منذ بداية القرن الماضي. وفاز المغرب بالمسابقة مرة واحدة فقط في عام 1976، ووصل للنهائي في عام 2004.

فيل مشهور وآخر مغمور

في إفريقيا ، يرمز الفيل عموما إلى القوة والحكمة. وفي العصور القديمة كان يستخدم كأداة حرب. في كوت ديفوار هو شعار الأمة. فقد فاز منتخبها الوطني بكأس إفريقيا للأمم مرتين، في عام 1992 في السنغال وفي عام 2015 في غينيا الاستوائية.

في غينيا كوناكري، يسمى منتخبها الوطني أيضا بالأفيال “سيلي” باللغة المحلية. ومن أصل 11 مشاركة في كأس الأمم الأفريقية، لعب الفيل الغيني مرة واحدة في المباراة النهائية، خسرها أمام المغرب عام 1976.

الطيور الجارحة

في مالي ، يطلق على المنتخب الوطني لكرة القدم إسم نسور مالي، وفي شعار الجمهورية نرى نسرا يفرد جناحيه.

في تونس ، يلقب المنتخب الوطني بنسور قرطاج، في إحالة على زمن الإمبراطورية الرومانية، التي كان النسر شعارها. وتمكن المنتخب التونسي من الفوز بكأس إفريقيا سنة 2004 عندما نظم البطولة على أرضه.

في نيجيريا، النسر هو الرمز الوطني، ولقب المنتخب “سوبر إيكلز”، فازت نيجيريا بالبطولة الإفريقية ثلاث مرات في 1980 و 1994 و 2013. والميدالية الذهبية الأولمبية عام 1996.

في فصيلة الطيور الجارحة دائما، يلقب المنتخب السوداني بـ “صقور الجديان”، ويملك المنتخب السوداني تتتويجا وحيدا بلقب كأس الأمم الأفريقية، كان ذلك سنة 1970.

معجم الغابة والبراري

في بوركينا فاسو ، ووفق أساطير وقصص محلية يعتبر الحصان شعارا ذا رمزية كبيرة. فشعار المنتخب الوطني يظهر فيه فحلان، ويطلق اسم “إتالون دو بوركينا فاسو” على لاعبي المنتخب الوطني لكرة القدم.

نجد أيضا، ثعالب الصحراء في الجزائر، وعقارب غامبيا. أما منتخب غينيا بيساو فيحلو له تسمية لاعبيه بـ “الكلاب البرية”.

أما في عينة الاسماك، فمنتخب الرأس الاخضر يلقب بأسماك القرش الزرقاء، فيما يحمل منتخب جزر القمر تسمية “كولاكانث” وهي من أسماك ماقبل التاريخ.

في المقابل شذت منتخبات قليلة عن قاعدة الحيونات في القارة السمراء. إذ يلقب المنتخب المصري بالفراعنة، وغانا بالنجوم السوداء، ونجوم (ليون ستارز) في سيراليون، و”نزالانغ” أي البرق في غينيا الاستوائية، واللهب في ملاوي ، والمرابطون في موريتانيا.