• لتقديم الخدمات القانونية والقضائية عن بعد.. منصة رقمية جديدة لفائدة “مغاربة العالم‎”
  • غير فـ24 ساعة.. أكثر من 11 ألف مسافر دخلو للمغرب ف117 رحلة ديال “لارام”
  • بعد مقتل مهاجر مغربي.. حادثة عنصرية جديدة في إسبانيا
  • هددها بنشر فيديو جنسي.. تفاصيل انتحار فتاة في تاوريرت بعد اغتصابها من طرف عمها
  • بشرط واحد.. ألمانيا حلات الحدود للي جاين من خارج الاتحاد الأوروبي
عاجل
الإثنين 17 مايو 2021 على الساعة 15:41

أزمة الماء في الجزائر.. النظام سد الروبيني وحلو خوفا من مسيرات العطش

أزمة الماء في الجزائر.. النظام سد الروبيني وحلو خوفا من مسيرات العطش

في مشهد غريب ومثير للتساؤل، سحبت شركة “سيال” لتوزيع المياه بالعاصمة الجزائرية، بيانا كشفت فيه عن برنامج تقليص مدة تزويد سكان العاصمة بالماء الشروب، وذلك بعد أقل من 3 ساعات عن نشره على صفحاتها الرسمية، وتعميمه على المواقع الإخبارية الجزائرية.

وكانت شركت “سيال” أعلنت، صباح اليوم الاثنين (17 ماي)، أن “توزيع المياه الشروب لكافة سكان العاصمة سيكون بداية من الساعة 12 منتصف النهار إلى حدود الساعة 20 مساءا”، مبررة ذلك ب”شح تساقط الأمطار المسجل خلال السنوات الثلاث الأخيرة خلّف نقصا في كمية المياه السطحية المخزنة في السدود”، ما خلف انتقادات كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي من طرف مواطنين جزائريين.

وتراجعت الشركة عن هذا القرار دون تقديم أية توضيحات أو تفسيرات، ما أثار تساؤلات عديدة، حيث علق مواطن جزائري ساخرا: “السدود عاود تعمرت بعد ما دارو البيان في ثلاثة ساعات سبحان الله”، وكتب آخر: “بمجرد مكالمة هاتفية تعود الموارد المائية غير شحيحة ياخي حالة ياخي”.

ومن جهة أخرى، انتقد معلقون آخرون سياسة الدولة التي لم تبني سدودا بشكل الكافي في السنوات الماضية، وجاء في أحد التعاليقات: “الفيضانات دات ولايات بأكملها وسيال تقلك شح الموارد المائية…. لوكان هذي الدولة بنات سدود في كل ولاية ماشي تمد دراهم لطحكوت وحداد وجماعتهم مارانا في هذي الحالة… حسبنا الله ونعم الوكيل”.