• مدرب الزمالك المؤقت: مستعد لقيادة الزمالك ضد الرجاء… وفزت على الرجاء في نهائي 2002
  • الناظور.. إغلاق معهد لوبي دي فيغا الإسباني بعد تسجيل ثاني حالة إصابة بفيروس كورونا
  • لقاو عندها نصف مليار.. طالبة مغربية دارت لاباس من “البورنو”
  • الروس علاش قادين.. بوتين يعلن عن لقاح روسي ثان ضد كورونا
  • مستجدات قضية عدنان.. غدا جلسة الاستنطاق التفصيلي للمتهم
عاجل
الخميس 14 مايو 2020 على الساعة 19:30

بوعياش: بعد رفع الحجر الصحي سنواصل تتبع الأشخاص المصابين بكورونا

بوعياش: بعد رفع الحجر الصحي سنواصل تتبع الأشخاص المصابين بكورونا Moroccan authorities wearing protective masks check people at a road block in a street in the capital Rabat on April 9, 2020 during the coronavirus COVID-19 pandemic crisis. - Wearing face masks in public became obligatory in Morocco in a bid to stem the spread of coronavirus, according to an official decree. Morocco imposed a public health state of emergency on March 19, confining everyone to their homes except those with a permit to be out and about for their work. (Photo by FADEL SENNA / AFP) (Photo by FADEL SENNA/AFP via Getty Images)

أكدت رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، أمينة بوعياش، أن المجلس سيواصل، بعد رفع الحجر الصحي، تتبعه للتطبيق الرقمي لتعقب الأشخاص المصابين بفيروس كورونا المستجد.

وأشارت بوعياش إلى أن “الإشكالية التي يمكن أن يطرحها التتبع الرقمي للأشخاص المصابين بفيروس كورونا المستجد، لاسيما انعكاساته على الحياة الشخصية للمواطنين”.

وكانت المديرية العامة للأمن الوطني أطلقت تطبيقا محمولا يمكن رجال الأمن في مختلف نقاط المراقبة، من ضبط وتتبع حركة تنقلات المواطنين، وذلك في إطار جهودها الدؤوبة وحرصها الدائم على ضمان احترام مقتضيات حالة الطوارئ الصحية المعمول بها بالمملكة، والتي تم تمديدها إلى غاية 20 ماي الجاري.

ويندرج إحداث هذا التطبيق المعلوماتي المبتكر في إطار تسخير المديرية العامة للأمن الوطني للوسائل التكنولوجية الحديثة لدعم عمل رجل الأمن على المستوى الميداني، وتمكينه من الاضطلاع بدوره في الحد من انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد -19.

وأكدت اللجنة الوطنية لمراقبة حماية المعطيات ذات الطابع الشخصي، في بلاغ لها، أن عملية المعالجة عبر التطبيق المحمول للمديرية العامة للأمن الوطني مطابقة للقانون رقم 09 – 08، (المتعلق بحماية الأشخاص الذاتيين تجاه معالجة المعطيات ذات الطابع الشخصي)، والتي أطلقتها المديرية العامة خلال فترة حالة الطوارئ الصحية الحالية.

وأوضحت اللجنة أنه تم تشكيل مجموعة عمل مشتركة بين اللجنة الوطنية لمراقبة حماية المعطيات ذات الطابع الشخصي والمديرية العامة للأمن الوطني، من أجل دراسة عناصر حماية المعطيات ذات الطابع الشخصي المتعلقة بهذا التطبيق، المعتمد لدى رجال الأمن الذين يشتغلون في الميدان، والذين يسهرون، من خلال حواجز المراقبة، على الاحترام الجيد من قبل المواطنين لمقتضيات الحجر الصحي حماية للصحة الجماعية.

وشددت اللجنة أيضا على أن المعطيات التي يتم تجميعها تحترم الحد الأدنى بالنظر إلى الغايات المتوخاة منها، وأن تأثير المعالجة على الحياة الخاصة ضئيل للغاية، بالنظر إلى مرامي السهر على احترام إجراءات العزل الصحي من أجل الحفاظ على الصحة الجماعية للمواطنين، خاصة وأنه يتم احترام مبدأ التناسب في المعالجة.