• “أبي لقد غيرت العالم”.. ابنة جورج فلويد في مشهد مؤثر
  • للحد من انتشار الجائحة.. الملك يأمر بتكثيف تشخيص كورونا في المقاولات
  • إلى غاية 10 يونيو.. تأجيل البت في طلب السراح المؤقت للريسوني
  • ما فيهمش كورونا.. عائدون من سبتة يعودون إلى منازلهم في تطوان
  • لعلاج مرضى كورونا.. منظمة الصحة العالمية تستأنف اختبارات الكلوروكين
عاجل
الأربعاء 08 أبريل 2020 على الساعة 21:30

بعدما أصبحت نادرة.. مغاربة بوسطن يصنعون الكمامات للأمركيين!

بعدما أصبحت نادرة.. مغاربة بوسطن يصنعون الكمامات للأمركيين!

تعيش الولايات المتحدة هذه الأيام ندرة كبيرة في الأقنعة الواقية، في ظل تفشي وباء كورونا في أرجاء البلاد، حيث تم تسجيل أكثر من 400 الف إصابة مؤكدة وأزيد من 13 ألف حالة وفاة.
وفي مدينة ريفر القريبة من بوسطن، أظهر المغاربة الذين يمثلون عشرة في المائة من سكان المدينة حسا تضامنيا كبيرا، حيث قررت جمعية “مصير”، وهي منظمة متخصصة في تنمية الشباب والاندماج الثقافي في بوسطن تعليق جميع أنشطتها والانضمام إلى فريق الاستجابة للطوارئ، برئاسة عمدة المدينة.
وأفاد الإعلامي المغربي عبد الواحد بمادي المقيم في بوسطن في اتصال هاتفي مع موقع “كيفاش” أنه بتنسيق مع السلطات المحلية، تطوعت جمعية “مصير” المكونة من مغاربة يقيمون في ريفر وبوسطن، بتزويد المدينة بأقنعة واقية التي باتت نادرة للغاية في بلاد العم سام.
وأفاد بمادي أن الجمعية المغربية المذكورة اشترت ٱلات النسيج والخياطة لضمان إنتاج ٱلاف الكمامات أسبوعيا.
وأوضح المتحدث ذاته أنه بالإضافة إلى المتطوعين المغاربة، انضم سكان محليين من خلفيات ثقافية مختلفة للمساهمة في هذه المبادرة التطوعية.