• كفاءات مغربية.. باحثون مغاربة يصممون صيغة أولى لجهاز تنفس اصطناعي محلي الصنع
  • مع التأكيد على الحماية الصحية في السجون.. عفو ملكي لفائدة 5654 معتقلا
  • بعد تفعيل قانون محاربة الإشاعات والأخبار الزائفة.. كورونا يجر أبو النعيم وبلوغوز إلى القضاء
  • بسبب تصريحاتهما “المهينة والتمييزية”.. برلماني فرنسي من أصل مغربي يلجأ إلى القضاء ضد طبيببن فرنسيين
  • كان يتابع دراسته عن بعد.. انفجار بطارية هاتف في وجه تلميذ في تازة والوزارة تتدخل
عاجل
الجمعة 21 فبراير 2020 على الساعة 09:00

قال إن مستقبله لم يحسم بعد.. أشرف حكيمي لا يستبعد توقيع عقد نهائي مع دورتموند

قال إن مستقبله لم يحسم بعد.. أشرف حكيمي لا يستبعد توقيع عقد نهائي مع دورتموند

أكد الدولي المغربي أشرف حكيمي، مدافع فريق بوروسيا دورتموند الألماني لكرة القدم، أن مستقبله لم يحسم بعد، مضيفا أنه قد يوقع عقدا نهائيا مع الفريق الالماني الذي يلعب له بعقد إعارة من ريال مدريد الإسباني.
وقال حكيمي في تصريحات نشرتها صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أول أمس الأربعاء (19 فبراير): “كل شيء يمكن أن يحدث في يونيو، لكننا سننتظر ونرى ماذا سيحمل الصيف.”
وأضاف: “ما أفكر فيه هو أنني أريد المشاركة ومواصلة التطور. وهنا في ألمانيا، يمنحونني هذه الفرصة.”
وتألق حكيمي في المباراة التي انتهت بفوز دورتموند على باريس سان جيرمان الفرنسي 2 / 1، أول أمس الثلاثاء (19 فبراير)، في ذهاب دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا، استمرارا لعروضه الجيدة مع دورتموند.
ويتطلع حكيمي إلى مواصلة التطور والمزيد من المشاركة في المباريات، وقد أبدى تقبلا لاحتمالات عدم عودته إلى ريال مدريد مع انتهاء عقد الإعارة في الصيف المقبل، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ).
وانضم حكيمي (21 عاما) إلى دورتموند معارا من ريال مدريد في 2018 لمدة موسمين، وقد أثبت نفسه بالفريق الألماني تحت قيادة المدير الفني لوسيان فافر.
وكان حكيمي أكد في تصريحات سابقة أن قلبه منقسم بين ريال مدريد وبوروسيا دورتموند، مضيفا في تصريحات نقلها موقع “شبورت” الألماني “في النهاية يجب أن أقارن بين إيجابيات اللعب في بوروسيا دورتموند، وكذلك ما ينتظرني في ريال مدريد”.
وكانت تقارير إسبانية سابقة، أكدت أن ريال مدريد ينوي استعادة أشرف حكيمي في نهاية الموسم، حيث يريد مدرب “الميرنغي” زين الدين زيدان الاستفادة من مهارات الدولي المغربي، الذي جذب الأنظار إليه بقوة في الآونة الأخيرة.