• وزارة الصحة: تسجيل حالة شفاء و13 إصابة جديدة بكورونا
  • لمواجهة جائحة كورونا.. بنوك المغرب تؤجل سداد القروض وتدعم المقاولات
  • من يوم إلى 8 أيام.. فترة عيش كورونا في جسم المتعافين
  • في زمن كورونا.. المغرب يحرز 3 ميداليات ذهبية في المعرض الدولي للاختراعات 
  • تسجيل 35 حالة جديدة.. حصيلة الإصابات بفيروس كورونا ترتفع إلى 437
عاجل
الإثنين 17 فبراير 2020 على الساعة 17:52

رجع كيدير الفتاوى.. بوليف “يُحرِّم” الاستفادة من برنامج ملكي لدعم الشباب!!

رجع كيدير الفتاوى.. بوليف “يُحرِّم” الاستفادة من برنامج ملكي لدعم الشباب!!

الوزير السابق، والعضو في حركة التوحيد والإصلاح، محمد نجيب بوليف، واللي المفروض فيه واجب التحفظ، على اعتبار أنه رجل دولة ومسؤول حكومي سابق، وعضو الأمانة العامة ديال الحزب اللي كيقُود الحكومة، نسى هاد الشي كامل وخرج كيسفه مبادرة ملكية بطريقة غير مباشرة. كيفاش؟

بوليف، اللي المفروض أنه رجل سياسة، وكان واحد الفترة كيساهم فتسيير البلاد، واللي ما خاصوش يخلط بين السياسي والفقهي، خرج فتدوينة فالفايس بوك ديالو كيضرب فبرنامج دعم وتمويل المقاولات اللي عطا الملك الانطلاقة ديالو لدعم الشباب والناس اللي بغاو يديرو مقاولات ديالهم.

الوزير السابق، عوض ما يشجع الشباب على الإقبال على هاد المبادرة، اللي اعتبر الشيخ الروحي ديالو أحمد الريسوني، الرئيس السابق لحركة التوحيد والإصلاح، بأن القروض ديالها “غير ربوية وهي من القروض التي أمر بها الشرع”، خرج كيقول باللي “الربا قليله وكثيره، له نفس الحكم، ولو كان الحق سبحانه يريد أن يفرق بينهما لما غفل عن ذلك…عز وجل… والأبناك التشاركية المغربية والحمد لله موجودة لتقوم بما يلزم”.

تدوينة الوزير السابق ما عجباتش بزاف ديال  المتابعين ديالو فالفايس بوك، اللي كتب واحد فيهم: “أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب، صدق الله العظيم، أينكم آ السي الوزير السابق من القروض التي إقترضتها الحكومتين اللتي كنت فيها أو ليس فيهم ربا”.
وكتب واحد آخر: “السي بوليف ملي كنتي فالحكومة وكنتي مكلف بالحكامة اللي هي اللي كتحكم فسعر قنينات الخمر واش ما كنتيش عارف باللي الخمر حرام بنص قرأني وبحديث نبوي ولا لنية في نفس يعقوب؟”.

أما الصحافي يوسف ججيلي فعلق على التدوينة ديال بوليف وكتب: “وزير سابق يحاول نسف المبادرة الملكية الرامية إلى تشجيع استثمارات الشباب بالاستفادة من قروض بنكية بنسبة فائدة لا تتجاوز 2 في المائة. الربا هي الاستفادة من تعويضات لا تساهم فيها بسنتيم واحد، والربا هي أن تقضي سنوات على رأس وزارة لم نسمع عن انجازاتها.. بانوا ليك غير ولاد الدراوش تحلل وتحرم عليهم باب ضيق بالإمكان أن ينقذهم وينقذ عائلاتهم من الفقر”.