• مع التأكيد على الحماية الصحية في السجون.. عفو ملكي لفائدة 5654 معتقلا
  • بعد تفعيل قانون محاربة الإشاعات والأخبار الزائفة.. كورونا يجر أبو النعيم وبلوغوز إلى القضاء
  • بسبب تصريحاتهما “المهينة والتمييزية”.. برلماني فرنسي من أصل مغربي يلجأ إلى القضاء ضد طبيببن فرنسيين
  • كان يتابع دراسته عن بعد.. انفجار بطارية هاتف في وجه تلميذ في تازة والوزارة تتدخل
  • مراكش.. اعتقال 1011 شخصا خرقوا إجراءات الحجر الصحي 
عاجل
الخميس 30 يناير 2020 على الساعة 09:00

فيروس كورونا.. “بريكول” جديد للبحث عن البارطاج واللايك على الفايس بوك 

فيروس كورونا.. “بريكول” جديد للبحث عن البارطاج واللايك على الفايس بوك 

تستمر مجموعة من الصفحات على الفايس بوك في اختلاق الأكاذيب ونشر الشائعات بحثا عن البوز والبارطاج، في مشهد تعود عليه عدد من المغاربة، منذ ظهور مواقع التواصل الاجتماعي.

ومع ظهور فيروس كورونا، الذي انتشر في الصين، وأودى بحياة أزيد من 105 أشخاص، بدأت بعض الصفحات المغربية تروج أكاذيب مستندة على اجتهادات مواطنين عاديين، كان آخرها حالة كاذبة لمواطن صيني يعيش في مدينة فاس. 

القصة الحقيقية، حسب مصادر مطلعة، أن الصيني الذي يعيش في مدينة فاس ويملك مطعما في العاصمة العلمية، أصيب أمس الثلاثاء (28 يناير)، بنزلة برد، طلب على إثرها سيارة الإسعاف، التي قدمت إلى محله، وتم نقله إلى المستشفى ومعاينة حالته، ليتضح أنه لا يعاني من الفيروس القاتل، وأنه مصاب بزكام عادي، وتلقى العلاج الضروري.

 كما أضافت المصادر ذاتها أن الصيني المقيم في المغرب منذ ثلاث سنوات، زار بلده قبل 3 أشهر، أي قبل ظهور الفيروس.

ورغم هذه التأكيدات، لا زالت بعض الصفحات على الفايس بوك تنشر فيديو لمواطنة تحمل هاتفا نقال وتدعي “جهلا” إصابة شخص بالفيروس، ولم تكلف هذه الصفحات الكاذبة نفسها عناء حذف المنشور ونشر الخبر الحقيقي، لأن الحقيقة “ما تجيبش التفاعل”. 

وفي سياق مرتبط، وردا على جميع الشائعات، أكدت وزارة الصحة المغربية، أنه “لم يتم تسجيل أي حالة إصابة فيروس كورونا في المغرب”.

وأوضحت الوزارة، في بلاغ لها أمس الأربعاء (29 يناير)، أنه “وإلى حد الآن، لم يتم تسجيل أي حالة إصابة بهذا الفيروس بالمغرب، وأن الحالات الثلاث المشتبه بإصابتها، والتي تم رصدها من طرف المنظومة الوطنية للرصد والمراقبة الوبائية، قد ثبتت إصابتها بالأنفلونزا الموسمية وليس بفيروس كورونا المستجد”.