• “قلة” عدد التحليلات المنجزة لتشخيص الإصابة بفيروس كورونا.. وزارة الصحة تقدم توضحيات مهمة 
  • أزمو كورونا.. إجراءات جديدة لفائدة المؤسسات والمقاولات العمومية
  • لمكافحة جائحة كورونا.. جهة الرباط سلا القنيطرة تخصص 20 مليون درهم لاقتناء مواد وتجهيزات التعقيم
  • التضامن ديال بصاح.. شركة أمريكية تتنازل عن حقوق الملكية لأجهزة التنفس الصناعى وتدعو الدولة إلى تصنيعه
  • استجابة لناقوس الخطر الذي أطلقه المركز الوطني لتحاقن الدم.. “ينا هولدينغ” تنظم قافلة للتبرع
عاجل
الخميس 09 يناير 2020 على الساعة 17:00

بأزيد من 730 ألف.. المغاربة أول جالية أجنبية في إسبانيا

بأزيد من 730 ألف.. المغاربة أول جالية أجنبية في إسبانيا

أفاد المعهد الوطني للإحصاء، أمس الأربعاء (8 يناير)، بأن 734 ألف و402 مغربي يقيمون بشكل قانوني في إسبانيا، وذلك إلى غاية النصف الأول من عام 2019، أي بزيادة 2.9 في المائة مقارنة مع فاتح يناير من نفس السنة.

وأبرز المعهد ، في بلاغ له، أن المغاربة حافظوا على موقعهم كأول جالية أجنبية مقيمة بشكل قانوني في هذه الدولة الإيبيرية.

وأضاف المصدر ذاته أن الرومانيين جاؤوا في المرتبة الثانية بـ669 ألف و222 شخصا، يليهم البريطانيون (295 ألف و67 شخصا)، والإيطاليون (256 ألف و269) والكولومبيون (227 ألف و102) ، والصينيون (193 ألف و207) والفنزويليون (158 ألف و218) و الألمان (139 ألف و201).

وحسب المعهد، فإن عدد سكان إسبانيا بلغ خلال فاتح يوليوز الماضي 47 مليون و100 ألف و396 نسمة، أي بزيادة 163 ألف و336 نسمة مقارنة بفاتح يناير 2019، مشيرا إلى أن الدولة الإيبيرية تجاوزت عتبة الـ 47 مليون نسمة للمرة الأولى.

وتعود أسباب ارتفاع عدد السكان المقيمين في الدولة الإيبيرية بالأساس، إلى تزايد عدد الأجانب المقيمين بشكل قانوني في هذا البلد، بـ183 ألف و73 شخصا، (زائد 3.8 في المائة).

وفي المجموع، فإن 42.077.117 شخصا من جنسية إسبانية (ما يمثل انخفاضا بـ19 ألف و737 شخصا مقارنة مع فاتح يناير 2019)، فيما الباقي أي 5.023.279 شخصا فهم أجانب.