• فيروس “كورونا”.. وزارة الصحة تنفي إصابة طالب في الناظور
  • منح لأبناء أعضاء البيجيدي ومحاولات لتتريك النخب المغربية.. أسرار زواج حزب العدالة والتنمية المغربي والتركي (فيديو)
  • المشتبه فيه رقم تسعة.. اسم جديد في ملف “حمزة مون بيبي”
  • لأول مرة.. امرأة تؤم رجالًا ونساء في صلاة مختلطة في مسجد في باريس (صور)
  • حالتا وفاة ونحو 79 مصابا.. إيطاليا أكثر دول أوروبا تأثرا بفيروس “كورونا”
عاجل
الأربعاء 01 يناير 2020 على الساعة 12:00

هام لموالين الطاكسيات.. استئناف العمل ببرنامج دعم تجديد سيارات الأجرة لسنتين إضافيتين

هام لموالين الطاكسيات.. استئناف العمل ببرنامج دعم تجديد سيارات الأجرة لسنتين إضافيتين

 أفاد الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، نور الدين بوطيب، بأن العمل ببرنامج دعم تجديد سيارات الأجرة من الصنفين الكبير والصغير سيتم استئنافه لسنتين إضافيتين (إلى غاية 31 دجنبر 2021)، بغلاف مالي يقدر بملياري درهم.

وقال بوطيب، في معرض رده على سؤال شفوي حول موضوع “دعم تجديد حظيرة سيارات الأجرة”، أمس الثلاثاء (1 دجنبر) في مجلس المستشارين، إنه من أجل تعزيز النتائج الإيجابية والمشجعة لبرنامج دعم تجديد سيارات الأجرة “فقد تم، استجابة لمطالب المهنيين الراغبين في الاستفادة من الدعم ، استئناف العمل به لسنتين إضافيتين وذلك إلى غاية 31 دجنبر 2021، مما سيمكن من استكمال تجديد حظيرة سيارات الأجرة في غضون السنوات المقبلة، وذلك بغلاف مالي يناهز 2 مليار درهم”.

وأشار إلى أنه تم بهذا الخصوص برمجة الاعتمادات المالية برسم السنتين المواليتين، والشروع في تلقي ومعالجة الطلبات الجديدة، حيث يوجد الآن 5 آلاف طلب.

وبهذه المناسبة، ذكر الوزير المنتدب بأنه تم تخصيص اعتمادات ضخمة لبرنامج دعم تجديد سيارات الأجرة من الصنفين الكبير والصغير، حيث رصد له إلى غاية 2017 ما مجموعه 2 مليار و500 مليون درهم.

وأبرز أن هذا البرنامج حقق “حصيلة جد إيجابية” يترجمها انخراط المهنيين فيه، والتحسن الملحوظ على مستوى الأسطول، وجودة الخدمات المقدمة، وإقبال المواطنين على هذا النوع من وسائل النقل بمختلف العمالات والأقاليم.

ولفت إلى أن هذا الدعم مكن من تجديد ما يناهز 41 ألف سيارة أجرة من الصنفين الكبير والصغير، أي ما يقارب 54 في المائة من حظيرة سيارات الأجرة، ضمنها 25 ألف سيارة أجرة قديمة من الصنف الكبير (تمثل 57 في المائة من الأسطول) و16 ألف سيارة أجرة من الصنف الصغير (50 في المائة من الأسطول).