• بسبب القرار الأمني.. حقيقة الاستقالة الجماعية لأعضاء المكتب المسير لمولودية وجدة
  • أبيدجان.. أخنوش يتسلم وسام قائد الاستحقاق الوطني الفلاحي الايفواري
  • ترأسه لفتيت.. اجتماع لتتبع تنفيذ برنامج تقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية
  • ديربي الغضب في كأس العرب.. إياب الوداد والرجاء على صفيح ساخن
  • كانوا غاديين لإسبانيا.. البحرية الملكية تنقذ 5 مهاجرين سريين
عاجل
الجمعة 08 نوفمبر 2019 على الساعة 18:00

في أقل من 3 أشهر.. 3 أزمات يعيشها “حميدو مشاكل” آخرها المنع من السفر

في أقل من 3 أشهر.. 3 أزمات يعيشها “حميدو مشاكل” آخرها المنع من السفر

 

يعيش الدولي عبد الرزاق حمد الله بداية موسم سيئة جدا في الدوري السعودي، فبعد صيامه التهديفي، وضعف معدله هذه السنة، دخل مهاجم النصر السعودي في نفق من الأزمات، كانت آخرها، أمس الخميس (7 نونبر)، حين دخل في نقاش مع موظفة في المطار وتم منعه من السفر.

اشتباك مع موظفة أمنية

وحسب مواقع سعودية، فإن حمد الله اشتبك مع ضابط تحمل رتبة رقيب في مطار الرياض، وذلك بعد رفضه تفتيش زوجته في المطار، بدعوى أنها حامل ولا يجب أن تمر تحت جهاز الكشف.

ووفقا لصحيفة “الرياضية” السعودية، فإن الشرطة فتحت تحقيقا في الواقعة، بعد أن قالت موظفة المطار إن “اللاعب تهجم عليها لفظيا، بعدما طلبت مرور زوجته “الحامل” تحت جهاز التفتيش الآلي، وهو ما رفضه اللاعب المغربي، كما حاول الدخول إلى المنطقة الخاصة بتفتيش النساء”.

وأضافت الصحيفة ذاتها أن حمد الله نفى هذه الاتهامات، في حين فرغت الشرطة كاميرات المراقبة التي سجلت الواقعة، وبدأت في إعداد تقرير مفصل بعد أخذ أقوال الطرفين.

وحسب ما كشفته قناة “الإخبارية” السعودية، تم منع حمد الله وزوجته من السفر، بعدما رفضت الموظفة التنازل عن حقها، رغم محاولة المسؤولين النصراويين إقناع الموظفة بالصلح، وإسقاط حقها من أجل إنهاء الأزمة، حتى لا تصل إلى النيابة العامة.

عقوبة 10 سنوات

وفي حال عدم تنازل موظفة الأمن، فسيواجه الدولي المغربي عبد الرزاق حمد الله، حسب القانون السعودي، عقوبة كبيرة قد تصل لـ10 سنوات سجنا وغرامة مالية.

وحسب صحيفة “عكاظ”، فإن عقوبة استعمال القوة أو التهديد بحق رجل الأمن قد تصل إلى 10 سنوات وغرامة مالية تقدر بمليون ريال، أو إحدى هاتين.

من جهة أخرى، انتشر على موقع تويتر هاشتاغ “حمد الله يتهجم على رجال الأمن.

حركة لاأخلاقية وبصق في اتجاه لاعب

وأعاد هذا الحدث عدة وقائع واجهها ابن مدينة آسفي، حيث نشر عدد من الصحافيين السعوديين أزمات اللاعب هذا الموسم، بداية من حركته لاأخلاقية ضد جماهير الأهلي السعودي، والتي طالبوا على إثرها بإيقافه، وكذلك بصقه في اتجاه لاعب فريق الحزم، في مباراة هذا الموسم.

لأول مرة منذ بداية أزمات هداف النصر السعودي، لم تخرج الجماهير النصراوية للدفاع عنه، وهي التي بررت سابقا حركة حمد الله لاأخلاقية مجرد بأنها “حركة عادية” عند المغاربة تعني السرعة.

كما برروا بصقه على لاعب الحزم بأن الأخير استفزه، وأن البصق كان على الأرض وليس على وجه اللاعب، لكنهم لم يجدوا أي مبرر لما فعله هذه المرة عبد الرزاق حمد الله في حق الموظفة الأمنية، في انتظار ما ستؤول له التحقيقات.

أرقام حمد الله

وسجل عبد الرزاق 7 أهداف مع النصر في الدوري السعودي الموسم الحالي في 9 مباريات، ولا يزال بعيدا عن معدل السنة الماضية، حين سجل 35 هدفا وينصب نفسه هدافا تاريخيت للدوري السعودي.
ومن الواضح أن مهاجم أولمبيك آسفي السابق لم يخرج عن عاداته القديمة، التي تسببت في خروجه من أنديته السابقة، ومغادرته معسكر المنتخب الوطني، شهر يونيو الماضي، قبيل كأس الأمم الإفريقية التي أقيمت في مصر.