• بعد تعنيف مراقب لسيدة معاقة.. شركة طرامواي الرباط سلا توضح
  • بسبب بكر الهلالي.. الحسوني جبد على راسو النحل
  • بحضور 15 أخصائيا.. لقاء لدعم التلاميذ نفسيا للتصدي للهدر المدرسي في وزان
  • تزامنا مع الاعتزال.. أمرابط يحتفل بذكرى انضمامه إلى المنتخب وحمد الله يلغي متابعته!
  • بعد “فشل” الحوار مع الوزارة.. الأساتذة المتعاقدون يعودون إلى الإضراب
عاجل
الأحد 13 أكتوبر 2019 على الساعة 17:30

أخنوش يهاجم العثماني: كنا معاك رجال ويلا غتسرب سرب كلشي… حافظ على الأغلبية ديالك

أخنوش يهاجم العثماني: كنا معاك رجال ويلا غتسرب سرب كلشي… حافظ على الأغلبية ديالك

انتقد عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، التصريحات الأخيرة لرئيس الحكومة، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سعد الدين العثماني، حول استوزار الشباب في الحكومة المعدلة. 

وقال أخنوش، في كلمة أمام شبيبة حزبه في ألمانيا، اليوم الأحد (13 أكتوبر)، “أتوجه للسي العثماني، هو خدا الكلمة البارح، ولأول مرة كيتهكم على حزب بشكل صريح، لأنه قال بأنه كاين شي حزب بغا يدخل الشباب وحنا اللي دخلناه ماشي هوما، وهو قصدنا بشكل واضح”.

وأضاف أخنوش موجها حديثه إلى العثماني: “نحن شركاءك في الأغلبية، وسهلنا عليك الأمور وكنا رجال معاك”، معتبرا أن “رئيس الحكومة يجب أن يكون كلامه دقيقا”.

وتابع رئيس حزب الحمامة: “في أكادير توجهت إلى الشباب وقلت لهم سنة 2021 ستكونون في مناصب المسؤولية في الحكومة، وأعني جيدا ما أقوله وأنا بصدد إعدادهم وتكوينهم”.

كما انتقد أخنوش تصريحات العثماني بشأن تعيين محمد أمكراز، وزيرا للشغل والإدماج المهني، مخاطبا الأمين العام للبيجيدي بالقول: “تحدثت عن وزير معين يتوفر على ثقة الملك. هل الوزراء الآخرون لا يحظون بهذه الثقة؟!”.

وعن ما قاله العثماني حول كون الملك هو من طلبه يتقديم شباب للاستوزار، قال أخنوش: “المجالس أمانات يجب أن تحترم، وإذا كان هناك من تسريب يجب أن يتم تسريب الحديث كله وليس جزؤه”، قبل أن يستدرك “الملك طلب من رئيس الحكومة أن تبقى كفاءات بعينها في الحكومة، تكلم عن هذه الأسماء إن كنت تريد التسريب”.
  
وأضاف أخنوش: “خطاب الملك كان واضحا يوم الجمعة، ودعا إلى الابتعاد عن الحسابات السياسية الضيقة والعمل، في اليوم الموالي العثماني يشوش عليه”، مردفا “لم ننتقد يوما رئيس الحكومة، وكنا نمنع داخليا ذلك للعمل في جو منسجم”.

وأنهى رئيس التجمع الوطني للأحرار حديثه يالقول: “السي العتماني حافض على الأغلبية ديالك”.