• منظمة الصحة العالمية: جزيئات البلاستيك لا تمثل بالضرورة خطرا على صحة البشر
  • بعد هجومها على النساء البدينات.. الإعلامية ريهام سعيد تعلن اعتزالها (فيديو)
  • ما عطلوهش.. السلطات الأمنية تلقي القبض على الشخص الذي كسر زجاج الحافلة الجديدة
  • بعد إسدال الستار.. حصيلة الدورة 18 لمهرجان الشواطئ
  • بالأداء والنتيجة.. الرجاء يكافىء جماهيره بالتأهل إلى الدور التمهيدي الثاني من دوري أبطال إفريقيا
عاجل
الثلاثاء 13 أغسطس 2019 على الساعة 23:59

نيويورك.. رجل يكتشف أن عضوه الذكري تحول إلى عظم! 

نيويورك.. رجل يكتشف أن عضوه الذكري تحول إلى عظم! 

اكتشف رجل أمريكي عند إجرائه كشفا بالأشعة السينية لتحديد مكان الكسر الحاصل في منطقة الحوض، بعد سقوطه في الشارع، إلى عضوه الذكري تحول إلى عظم، حسب ما نقله موقع “إف إل سيونتيفيك” العلمي.
وحسب الموقع ذاته، فإن الرجل البالغ من العمر 63 سنة، سقط على مؤخرته، وعند ذهابه إلى مصحة في نيويورك الأمريكية، وفحصه بالأشعة السينية، أظهرت الصور عدم وجود أي كسر في عظام الحوض، رغم ادعائه بألم شديد قرب قضيبه، وأنه لا يعاني من انتفاخ في البروستاتا، وأن السبب هو السقوط في الشارع.
ووفقا للموقع العلمي، فإن الأطباء اكتشفوا بعد معاينة عضوه الذكري، أن الأخير تحول تدريجيا إلى عظم، نتيجة تطور الخلايا العظمية فيه، وهذا يحصل عادة نتيجة ظاهرة نادرة جدا سجلت مثلها أقل من 40 حالة في العالم حتى الآن.
ونقلت مواقع إعلامية، أن الرجل صاحب القصة رفض بعد ذلك معرفته بعدم وجود أي كسر في عظام جسمه، أو البقاء في المستشفى على الرغم من الاهتمام المتزايد من جانب الأطباء بحالته.
ووقعت هذه الحادثة في مدينة نيويورك قبل بضعة أشهر، وبقيت الصور الشعاعية تحت تصرف أطباء المستشفى، ما يسمح بالحديث عن حالة جديدة لما يسمى “التعظم” أي التحول التدريجي لأي عضو في الجسم إلى عظم.
ووفقا للخبراء التحول التدريجي للعضو الذكري إلى عظم، سببه مرض بيروني، حيث تسبب الندب الداخلية بتغير شكله. كما أن أنسجة القضيب قد تصبح صلبة نتيجة تراكم أملاح الكالسيوم في مناطق معينة، نتيجة ورم ومشكلات في الغدة الدرقية أو أمراض الكلي.
ويمكن تشخيص الحالة فقط بواسطة الأشعة السينية، ولعلاجها أو وقف تطورها تستخدم الأدوية المضادة للالتهابات، وعند مراحلها الأخيرة لا بد من التدخل الجراحي.