• العثماني: المباراة الموحدة الخاصة بالأشخاص في وضعية إعاقة آلية لتكريس مبدأ الإنصاف لصالح هذه الفئة (صور)
  • دخل فيها بطوموبيل.. مهاجر مغربي فإيطاليا دعاتو بنتو وغادي يدوز 10 سنين فالحبس 
  • أمام العبقري مورينيو.. رومان سايس يقدم أداء بطوليا 
  • رفض الإدلاء ببطاقة القطار وانتقد المراقب.. نائب برلماني شداتو الكاميرا
  • بمناسبة انتخابه رئيسا للجزائر.. الملك يهنئ عبد المجيد تبون
عاجل
الجمعة 26 يوليو 2019 على الساعة 15:00

البطولة الوطنية النسوية.. رهانات لقجع ومشاكل القطاع

البطولة الوطنية النسوية.. رهانات لقجع ومشاكل القطاع

تعاني كرة القدم النسوية في المغرب من مجموعة من المشاكل، ولا يزال الاهتمام بها من طرف الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم مهملا، كما أن الأندية المغربية لا تتوفر على الدعم اللازم لتأهيل الفتيات الراغبات في ممارسة هذه الرياضة وتكوين فريق نسوي يمثلها.

البطولة النسوية
تضم البطولة النسوية لكرة القدم في المغرب 12 ناديا فقط، حيث تلعب في نظام الذهاب والإياب على مدار السنة.
وباستثناء ناديين أو ثلاث أندية، تعيش الفرق المشكلة للبطولة الوطنية بقسميها الأول والثاني إفلاسا في غياب المستشهرين والمدعمين، إضافة إلى المنحة الهزيلة التي تتوصل بها من الجامعة والتي لا تتعدى 17 مليون سنتيم بالنسبة إلى القسم الأول و9 مليون سنتيم بالنسبة إلى القسم الثاني.

فرق شاسع بين الأندية
ويشكل فريق الجيش الملكي للكرة النسوية استثناء في البطولة، بعد سيطرته على ألقاب البطولة الوطنية وكؤوس العرش خلال السنوات الأخيرة.
ولم يتعرض الجيش الملكي للخسارة أو التعادل في سبع مباريات سابقة، إذ حقق في جميعها الفوز بحصص عريضة دون أن تتلقى شباكه أي هدف.

لقجع يعترف
وفي آخر خروج إعلامي له، اعترف فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية، بفشل مكتبه في تدبير ملف كرة القدم النسوية، وعدم قدرتها على التوفر على بطولة نسوية قوية.
وكان فوزي لقجع، أكد في لقائه التواصلي مع مختلف الفاعلين في حفل كرة القدم الوطنية، الذي احتضنه قصر المؤتمرات في الصخيرات، أن الجامعة فشلت في تدبير كرة القدم النسوية، في الوقت الذي استعرض فيها إنجازات أخرى حققها خلال ولايته منذ توليه منصب الرئاسة سنة 2014.
وأكد لقجع أن الجامعة ستعمل على الاهتمام أكثر بهذا المجال ومنحه الدعم المادي اللائق مستقبلا بهدف تحسين الممارسة لدى الأندية و كذا المنتخبات النسوية.

رئيس نادي نسوي
وقال أحمد التقي، رئيس نادي رجاء عين حرودة لكرة القدم النسوية، في تصريح لموقع “كيفاش”، إن كرة القدم النسوية تعرف نوعا من التهميش داخل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.
وأضاف التقي “اليوم لقجع اعترف بأن هناك تقصير فحق كرة القدم النسوية، ووعدنا بأنه في القريب المستقبل سوف يأخذ بعين الاعتبار الإكراهات والمشاكل اللي كنعانيو منها”.
وتابع التقي أن النتائج التي تعرفها الكرة النسوية على مستوى المنتخب النسوي ضعيف جدا وهذا راجع إلى عدة حيثيات من بينها الدعم المالي الذي وصفه “بالضعيف جدا” من طرف الجامعة.