• بحضور الأمير مولاي رشيد.. صومعة حسان وسط ملعب مولاي عبد الله في افتتاح الألعاب الإفريقية (صور)
  • قبل الدخول المدرسي.. انتحار أستاذ شنقا نواحي أزيلال
  • بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب.. 262 مستفيدا من العفو الملكي
  • للاستثمار في بناء مستشفيات.. الدكالي يدعو أكبر الشركات الصينية لدخول السوق المغربية
  • الرخا وجودة الخدمات.. ارتفاع قياسي فعدد المغاربة اللي مصيفين فإسبانيا! 
عاجل
الإثنين 15 يوليو 2019 على الساعة 10:00

نصف نهائي الكان.. الجزائري دراجي يلقن التونسي الشوالي درسا في الحياد والموضوعية

نصف نهائي الكان.. الجزائري دراجي يلقن التونسي الشوالي درسا في الحياد والموضوعية

تفوق المعلق الجزائري حفيظ دراجي على نظيره التونسي عصام الشوالي، في التعليق على مبارتي نصف نهائي كأس الأمم الإفريقية المقامة حاليا في مصر، اللتان أقيمتا، أمس الأحد (14 يوليوز)، وذلك بعدما أظهر دراجي حيادا منقطع النظير في مباراة منتخب الجزائر فيما لم يستطع الشوالي إخفاء تحيزه الكبير لبلاده، والذي تجاوز الحد المعقول.

الشوالي يشتم تقنية الفار

وانتقد عصام الشوالي قرار الحكم الإثيوبي باملاك تيسيما بإلغاء ضربة جزاء للمنتخب التونسي بعد رجوعه إلى تقنية الفيديو الفار.

وقال خلال تعليقه على المباراة على قناة “بي إن سبورت”: “هاد الفار كسروه، هاد الفار سكروه، هاد الفار حرقوه”.

الشوالي يشكك في الخبير التحكيمي

ولم يتوقف عصام الشوالي عن انتقاد تقنية الفيديو “الفار”، بل تمادى إلى التشكيك في الخبير التحكيمي لقناة “بي إن سبورت”، جمال الشريف.

وقال الشوالي: “مع كامل احترامي للكابتن جمال الشريف، الحكم حرم تونس من ركلة جزاء واضحة تماما، لو سألتموني بعد 5000 سنة، وبعدما نموت ونقوم من الموت سأقول أنها ركلة جزاء، هناك لمسة يد واضحة غيرت مسار الكرة”، ما دفع مقدم القناة القطرية هشام الخلصي للتدخل وإنقاذ الموقف، مشيرا إلى أن قناة “بي إن سبورت” تعتمد على الخبير التحكيمي جمال الشريف في تقييم الحالات المثيرة للجدل.

الشوالي والمؤامرة

وزاد المعلق التونسي في البحث عن مبررات لخسارة المنتخب التونسي، مشيرا إلى وجود مؤامرة بقوله: “الحكم تأثر بآراء المتواجدين في غرفة حكم الفيديو”.

دراجي ومدرسة الحياد

وعلى النقيض من ذلك، بصم المعلق الجزائري حفيظ دراجي موقف استثنائي، خاصة عند تحدثه عن ضربة الجزاء ضد منتخب بلاده، وتأكيده أنها صحيحة.

وعوض التباكي على اللقطة، شحن دراجي المتابعين للمباراة بطاقة إيجابية، وكرر عبارة “على محاربي الصحراء الاستمرار في القتال حتى الرمق الأخير”.