• من كولومبيا.. اليونيسكو تدرج فن كناوة ضمن التراث الثقافي غير المادي للإنسانية
  • رئاسيات الجزائر.. نتائج أولية تظهر تقدم تبون
  • إلهام نويرة.. مغربية تقود الحافلات الدولية في بلجيكا
  • جبل تدغين.. إنقاذ شابين حاصرتهما الثلوج
  • بينهم الطوزي والتازي وجطو ورشيق وكسيكس.. اللائحة الكاملة لأعضاء لجنة النموذج التنموي
عاجل
الخميس 04 يوليو 2019 على الساعة 14:00

ها الروينة غادي تبدا.. شكوك في التلاعب في نتيجة مباراة الكونغو الديمقراطية وزيمبابوي

ها الروينة غادي تبدا.. شكوك في التلاعب في نتيجة مباراة الكونغو الديمقراطية وزيمبابوي

من المحتمل أن تفتح لجنة الطوارئ التابعة للاتحاد الإفريقي تحقيقا في مباراة منتخب الكونغو الديمقراطية وخصمه زيمباوبي، التي انتهت بفوز الكونغو برباعية نظيفة، برسم الجولة الثالثة من دور المجموعات في بطولة كأس الأمم الأفريقية المقامة حاليا في مصر، وذلك بسبب شبهة التلاعب في النتيجة.

ومكن الفوز العريض لمنتخب الفهود من الصعود إلى دور الثمن، دون الدخول في الحسابات المعقدة، ما فتح مجالا للشك في نزاهة المنتخبين خلال المواجهة.

ونقلت صحيفة “ذا هيرالد” الزيمبابوية أن مالك نادي مازيمبي، مويس كاتومبي، وصاحب النفوذ السياسي في الكونغو الديمقراطية، قام بالتأثير على حارس مرمى زيمبابوي، إلفيس تشيبزي، في محاولة لتحقيق فريقه القومي نتيجة عريضة في المباراة.

كما أكدت التقارير ذاتها أن مبالغ مالية كبيرة حُولت بالفعل إلى حساب الحارس الزيمبابوي، لكن بنكا مصريا رفض استلام التحويل، ليعرقل بدوره عملية استلام تشيبزي للمال.

ومن جهة أخرى، أشارت تقارير صحافية إلى أنه في حالة ثبوت التلاعب سيتم إقصاء الكونغو الديمقراطية، وستعتبر زيمبابوي فائزا بثلاثة أهداف نظيفة، وسيتغير ترتيب المجموعة الأولى، وسيحصل المحاربون على المركز الثاني، ويتأهلوا لمواجهة أوغندا في الدور ثمن النهائي، مع ترشح أوغندا في المرتبة الثالثة، لتواجه مدغشقر محل الكونغو الديمقراطية.

كما أشارت التقارير ذاتها إلى أنه يتم منح بطاقة التأهل إلى دور ربع النهائي لمُنتخب مدغشقر مباشرة، دون الدخول في الحسابات، باعتبار الأخير خصم الكونغو في دور الثمن.