• أكادير.. توقيف طالبة عشرينية بتهمة ترويج المخدرات
  • بركة: المغرب يعيش بوادر تطاحن اجتماعي
  • اللي غيمشيو يشجعو المنتخب.. تفاصيل الأثمنة والرحلات الخاصة بنقل المشجعين إلى مصر
  • العثماني: ما كرهناش رجال الأعمال يكثرو فالبيجيدي… وما غنسمحوش في حقنا!
  • اعتبر أن اجتماع كودار مؤشر على انزلاقات خطيرة.. بنشماش كاعي من اللجنة التحضيرية
عاجل
الخميس 13 يونيو 2019 على الساعة 10:00

بسبب صور وفيديوهات “فاضحة” وتصريحات غريبة.. الجدل يرافق وزيرة الثقافة الجزائرية

بسبب صور وفيديوهات “فاضحة” وتصريحات غريبة.. الجدل يرافق وزيرة الثقافة الجزائرية

منذ تعيينها على رأس وزارة الثقافة الجزائرية، في أواخر مارس الماضي، والجدل يرافق مريم مرداسي، وزيرة الثقافة في حكومة نور الدين بدوي، والتي عينت في هذا المنصب خلفا للمنتهية مهامه عز الدين ميهوبي.

صور وفيديوهات فاضحة
وعبر نشطاء جزائريون على مواقع التواصل الاجتماعي عن غضبهم بعد ورود اسم مريم مرادسي في تشكيلة الحكومة الجزائرية الجديدة، وشرع البعض في نشر
صور “فاضحة” ومقاطع فيديو منسوبة إلى الوزيرة تظهر فيها وهي تغني وترقص.
وبعد يوما واحد على من تنصيبه على رأس الوزارة نشرت وزارة الثقافة بيانا تؤكد فيه أن مريم مرداسي “أغلقت على الفور حسابها الشخصي على شبكة التواصل الاجتماعي فايس بوك”، التي قيل إن الصور والفيديوهات سربت منه.
وجاء في البيان، حسب ما نقله موقع “جورنال البلاد” الجزائري، أن “كل التصريحات المنسوبة للوزيرة الجديدة الواردة في صفحات أخرى تحمل اسمها وتهاجم رموز الدولة ومؤسساتها هي من عمل أفراد ذوي نوايا سيئة”، في إشارة إلى تدوينات كانت تنشر على الحساب الذي يحمل اسم الوزيرة وتهاجم مسؤولي الدولة.

أصغر وزيرة
وخلال حفل تسليم المهام بينها وبين وزير الثقافة السابق، عز الدين ميهوبي، قالت مريم مرادسي: “أفتخر وأعتز بأن أكون أصغر وزيرة جزائرية، وأتمنى أن أمثل فئة الشباب أحسن تمثيل”.
وأكدت أن قطاع الثقافة يتطلب “عملا كبيرا”، مشيرة إلى أنها “باشرت دراسة العديد من الملفات، وستعمل على تقديم إضافات، لرقي الثقافة الوطنية”.

الوزيرة الجديدة "مريم مرداسي" تكشف على المباشر عن سيرتها الذاتية

الوزيرة الجديدة "مريم مرداسي" تكشف على المباشر عن سيرتها الذاتيةشاهدوا:

Publiée par Journal el Bilad sur Lundi 1 avril 2019

من إدارة دار نشر إلى الوزارة
وتعد مريم مرداسي من مواليد 1983 في مدينة قسنطينة، وحصلت على شهادة البكالوريا سنة 2005، وعلى الإجازة في علوم الاتصال سنة 2009.
واشتغلت في مجال الإعلام لمدة ثلاث سنوات، قبل أن تعود إلى الجامعة لمتابعة دراستها العليا، وحصلت على شهادة الماستر سنة 2014.
وقبل تعيينها وزيرة للثقافة كانت مريم مرادسي تستغل مديرة دار النشر “شوب لييبر” التي تأسست سنة 2008.

أنا غير مرفوضة

وردا على سؤال لأحد الصحافيين حول رفض الشعب لحكومة بدوي، قالت
وزيرة الثقافة الجزائرية، إنها لا تعتبر نفسها وزيرة مرفوضة في ظل النداءات المتكررة برحيل الحكومة.
وأكدت مرداسي، خلال ندوة صحفية عقدت أول أمس الثلاثاء (11 يونيو)، بأنها غير مرفوضةن، مبررة ذلك بزيارتها المتعددة لكل من المسرح الوطني ومسقط رأسها في قسنطينة خلال شهر رمضان، وبدون حراسة أمنية.
وقالت الوزيرة: “هذا دليل على أن الشعب لا يرفضني شخصيًا”، وهو التصريح الذي أثار استغرب نشطاء الموقع الاجتماعية الجزائريين.

وزيرة الثقافة مريم مرداسي : " أنا لست وزيرة مرفوضة "

وزيرة الثقافة مريم مرداسي : " أنا لست وزيرة مرفوضة "

Publiée par El Djazairia One sur Mardi 11 juin 2019