• نزار بركة: النموذج التنموي الجديد لا يمكنه أن ينجح إلا إذا كان مغربيا-مغربيا لضمان انخراط الجميع
  • بعد الحملة الرخيصة.. الأحداث المغربية تقرر اللجوء إلى القضاء
  • الصحافية سكينة بنزين: هذه حقيقة الهجومات التي أتعرض لها  
  • البسالة فين وصلات.. جواد الحامدي يقود حملة تشهير خسيسة ضد موقع أحداث أنفو وجريدة الأحداث المغربية
  • قالتها الصورة.. رونار خدا معاه مدرب الحراس للسعودية
عاجل
السبت 01 يونيو 2019 على الساعة 17:00

سقوط اللافتة وإخراج متحيز وانفلات أمني.. نهائي رادس مهزلة تنظيمية بكل المقاييس (صور وفيديوهات)

سقوط اللافتة وإخراج متحيز وانفلات أمني.. نهائي رادس مهزلة تنظيمية بكل المقاييس (صور وفيديوهات)

بعيدا عن المجزرة التحكيمية وقرار الاتحاد الإفريقي بتتويج الترجي التونسي باللقب على حساب الوداد البيضاوي الذي رفض الدخول قبل إصلاح الفار، شهد إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا، أمس الجمعة (31 ماي)، أحداثا غريبة لا تليق بمستوى التظاهرة القارية التي تعتبر الأكبر على مستوى أندية القارة السمراء.

منصة التتويج ترفض الترجي!
ومن بين الأحداث التي وثقتها العشرات من عدسات كاميرات المنابر الإعلامية الحاضرة، مراسم تتويج نادي الترجي وسقوط منصة التتويج عدة مرات فوق رؤوس اللاعبين والمسؤولين، وعجز الطاقم المكلف عن إصلاحها، في مشهد أثار سخرية رواد مواقع التواصل الاجتماعي في عدة دول.

 

 

الإخراج المنحاز
ومن جهة أخرى، تعمد مخرج المباراة التأخر في إعادة هدف وليد الكارتي الملغي، كما ركز على زاوية واحدة فقط في محاولة لإثارة الشك، مع العلم أن الهدف كان صحيحا ولا يوجد مجال للشك، كما أكد خبير التحكيم في قناة “بي إن سبورت” جمال الشريف.

 

المخرج لم يعرض قاعة الفار
ومنذ إطلاق تقنية الفار في الملاعب، كانت مباراة رادس حدثا استثنائيا، حيث لم تعرض صور قاعة الفار على شاشة التلفزيون كما جرت العادة في المباريات السابقة، ما يؤكد، حسب البعض، علمه السابق بعدم استخدام الفار في هذه المباراة.

 

 

 

الشغب والمضاربة
وشهدت المباراة مشادات وأحداث شغب في مدرجات ملعب، وتعرض عدد من المغاربة لاعتداءات جسدية من بينهم أنصار النادي الأحمر وصحافيين وكذلك لاعبين، بسبب الانفلات الأمني الذي وقع وسط ملعب رادس.