• صناعة السيارات.. البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية يمنح قرضا بقيمة 15 مليون أورو لشركة مغربية
  • رونار: سعيد من أجل زياش… ويملك جميع المقومات ليكون ضمن أساطير تشيلسي
  • في إيطاليا.. فيروس كورونا يرعب الجالية المغربية 
  • تعمل خارج القانون.. ابتدائية الصويرة تأمر بحجب صفحات على الفايس بوك 
  • لتفعيل الدعم المباشر.. البرلمان يدرس إحداث السجل الاجتماعي الموحد
عاجل
الثلاثاء 28 مايو 2019 على الساعة 21:00

فين يبان مرتضى منصور.. الترجي والاتحاد التونسي يشنان حربا بالقلم على الوداد

فين يبان مرتضى منصور.. الترجي والاتحاد التونسي يشنان حربا بالقلم على الوداد

على خطى مرتضى منصور، رئيس الزمالك المصري، وحربه الإعلامية على فريق نهضة بركان، شرع نادي الترجي التونسي بدعم من اتحاد بلده، منذ انتهاء مباراته ضد الوداد البيضاوي، برسم ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا، على مهاجمة النادي الأحمر، وشن حرب نفسية مرفقة بتقارير وبلاغات موجهة للاتحاد الإفريقي.

الاعتداء على الجماهير

وبعد يومين من المقابلة، أصدرت الهيأة المديرة لنادي الترجي التونسي، بلاغا تشكو فيه “تجاوزات في حق جماهير فريقه، والتي تؤكدها بوضوح العديد من الفيديوهات والصور منذ حلول الجماهير في العاصمة المغربية”، على حد تعبير البلاغ.

دعوة كولينا وبوكاسا

ومع تعيين الحكم الغامبي باكاري غاساما، المعروف بنزاهته، وجَّه الاتحاد التونسي دعوة إلى الإيطالي بييرلويجي كولينا، رئيس لجنة الحكام في الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، مباراة الإياب، الجمعة المقبل (31 ماي)، على ملعب رادس.
كما دعا الاتحاد ماسيمو بوكاسا، رئيس دائرة التحكيم إلى حضور المباراة، في رد فعل غريب هدفه الضغط على الحكم الغامبي.

إلغاء إنذارات

ورغم الظلم التحكيمي الواضح في مباراة الذهاب، لا زال فريق الترجي “بغاها كاملة”.
وذكرت مواقع تونسية أن نادي الدم والذهب وجه رسالة رسمية إلى الإتحاد الإفريقي، يطالبه فيها بإلغاء الإنذارات التي وجهت إلى ثلاثة لاعبين من طرف الحكم المصري، في مباراة الذهاب في الرباط، ليتمكن النادي التونسي من الدخول مكتمل الصفوف.

تعيين غاساما

ولم تكتفي إدارة النادي التونسي باستعداء مسؤولين دوليين، بل طالبت بتغيير الحكم الغامبي.
ونشرت عبر حسابها الرسمي على موقع تويتر، رسالة بعثها إلى الاتحاد الإفريقي لكرة القدم في 13 ماي الجاري، طالبت فيها بعدم تعيين الحكم غاساما.

يذكر أن مباراة الذهاب انتهت بالتعادل هدفا لهدف، في ملعب مركب مولاي عبد الله في الرباط.