• فجر ل”كيفاش”: الأغنية كانت غير ديديكاس لواحد المغني من عائلة درار (فيديوهات)
  • امتحانات الباك.. البوليس شد 150 غشاش
  • ضربة موجعة للبوليساريو.. السلفادور تسحب اعترافها بـ”الجمهورية الصحراوية” الوهمية
  • تهم سلامة المهنيين والعمال المهاجرين والضمان الاجتماعي.. المغرب يصادق على 3 اتفاقيات دولية في جنيف
  • التطبيق الصارم للقانون.. الحموشي ما عقلش على ختو!!
عاجل
السبت 25 مايو 2019 على الساعة 20:00

الانتخابات الأوروبية.. 6 مغاربة ضمن المرشحين

الانتخابات الأوروبية.. 6 مغاربة ضمن المرشحين

يخوض ستة مرشحين بلجيكيين من أصل مغربي غمار الانتخابات، غد الأحد (26 ماي)، من أجل الظفر بمقعد في البرلمان الأوروبي.

6 مرشحين

ويرشح الحزب الاشتراكي الفرونكفوني، الجامعي والعضو السابق في مجلس الشيوخ البلجيكي، من أصل مغربي، حسن بوستة، في المرتبة الثالثة ضمن اللائحة الأوروبية، في حين يرشح الاشتراكيون الناطقون باللغة الهولندية، نورا مواعلالي، مهندسة تجارية، في المرتبة الخامسة.

من جانبه، يضع حزب المركز الديمقراطي الإنساني الفرونكفوني، الباحث في الشؤون السياسية، المتخصص في العلاقات الدولية، منير العريسي، في المرتبة الثالثة ضمن اللائحة الأوروبية.

أما الحزب العمالي الفلاماني، فقدم مرشحين من أصل مغربي، ويتعلق الأمر بفريد درماش، إطار بمقاولة، ويبلغ من العمر 41 سنة (المرتبة السادسة)، وإيمان بمندكور، ناشطة سياسية تبلغ من العمر 24 سنة (المرتبة العاشرة) ضمن اللائحة الأوروبية.

واختار الحزب الليبرالي الفلاماني آدم بوزي، الحاصل على شهادة في الحقوق من الجامعة الكاثوليكية للوفان، وفي العلوم السياسية من الجامعة الحرة لبروكسل، كمرشح للتنوع في المرتبة السابعة في اللائحة الأوروبية.

21 نائبا في البرلمان الأوروبي

ويتوجه أزيد من 8.1 مليون ناخب بلجيكي، غد الأحد، إلى صناديق الاقتراع في إطار الانتخابات الفدرالية والإقليمية والأوروبية.

وسيصوت هؤلاء، في نفس الوقت، على 21 نائبا في البرلمان الأوروبي (من بينهم ثمانية فرونكفونيين وناطقا باللغة الأمانية)، وكذا على 150 نائبا في مجلس النواب، و75 نائبا في جهة والوني، و89 في جهة بروكسل كابيتال (من بينهم 17 ناطقا باللغة الهولندية)، و124 نائبا فلامانيا (من بينهم ستة من بروكسل)، إضافة إلى 25 نائبا من الناطقين بالألمانية.

عشرات البلجيكيين من أصل مغربي

ويترشح عشرات البلجيكيين من أصل مغربي للانتخابات الإقليمية والفدرالية، وخاصة في بروكسل، بالنظر لوزن الجالية المغربية في العاصمة البلجيكية سواء على المستوى الديمغرافي، أو على مستوى الاندماج داخل النسيج الاقتصادي والاجتماعي.

وتتميز الساحة السياسية البلجيكية بحضور عدد من الفاعلين من أصل مغربي الذين يشغلون مواقع مهمة في مختلف هياكل مؤسسات البلاد. ومن بينهم على سبيل المثال، زكية الخطابي، رئيسة الحزب الإيكولوجي الفرونكفوني، وأحمد العوج، رئيس الفريق البرلماني الاشتراكي في مجلس النواب وعمدة بلدية كوكلبيرغ في بروكسل، ومريم كيتير، رئيسة الفريق الاشتراكي الفلاماني في مجلس النواب، وفؤاد أحيدار، نائب رئيس برلمان بروكسل كابيتال، ومحمد رضواني، عمدة مدينة لوفان، ورشيد مدران، وزير مساعدة الشباب ودور القضاء والرياضة والنهوض في بروكسل في فدرالية والوني بروكسل، وأيضا فاضلة العنان، الوزيرة الرئيسة لتجمع اللجنة الجماعية الناطقة بالفرنسية.

كما أن هناك مجموعة من النواب المغاربة على المستوى الفدرالي والإقليمي وأيضا كمستشارين جماعيين سيخوض عددا منها، غد الأحد، المعركة الانتخابية ذات الرهانات المتعددة.

ويعقد أفراد الجالية المغربية آمالا كبيرة على هؤلاء المرشحين في عدد من الملفات الشائكة على رأسها محاربة التمييز في الشغل، واندماج الشباب، وارتفاع مستوى المعيشة والبطالة.