• علاش داري وماشي بانون.. رجاويين كاعيين على رونار
  • استغله جنسيا لمدة 3 سنوات.. تفاصيل اغتصاب بيدوفيل إسباني لشاب في طنجة 
  • لقجع للاعبي المنتخب: ما غيخصكم خير غير فرحو المغاربة 
  • المجلس الوطني لحقوق الإنسان.. بوعياش تستقبل أعضاء من جمعية ضحايا تازمامارت
  • غادي يعوض داكوستا.. رونار عيّط للودادي أشرف داري
عاجل
السبت 25 مايو 2019 على الساعة 01:04

“ظلم” الفار وهدفان إيفواريان.. التعادل سيد الموقف في ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا بين الوداد والترجي

“ظلم” الفار وهدفان إيفواريان.. التعادل سيد الموقف في ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا بين الوداد والترجي

استطاع فريق الوداد البيضاوي تحقيق تعادل صعب، في مباراة معقدة ومثيرة للجدل، جمعته بضيفه الترجي التونسي، اليوم الجمعة (24 ماي)، برسم ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا، على مركب مولاي عبد الله في الرباط.

هدف الترجي وظلم الفار

وغلب على الشوط الأول طابع الندية والقتال وسط الميدان، ولم يتمكن الفريقان من خلق الفرص، حيث استطاع النادي التونسيي تسجيل هدف واحد من خطأ دفاعي استغله اللاعب الإيفواري كوليبالي في الدقيقة 44.

بينما ألغى الحكم المصري، جهاد جريشة، هدفا لفريق الوداد بعد رجوعه لتقنية “الفار”، بداعي لمسة اليد، وهو ما نفاه الخبير التحكيمي لقنوات “بي إن سبورتز”، جمال الشريف، مؤكدا أن لمسة اليد “غير متعمدة وأن الهدف صحيح”.

بطاقة حمراء وهدف التعادل

وصعق الفريق الودادي ببطاقة ثانية لقائد الفريق إبراهيم النقاش، مع بداية الشوط الثاني، ليكمل المباراة بعشرة لاعبين فقط.

هذا الأمر لم يمنع أبناء فوزي البنزرتي من تعديل النتيجة، برأسية الإيفواري الشيخ كومارا في الدقيقة 79.

الإياب الحاسم

وسيحتاج فريق الوداد في مباراة الإياب التي ستلعب في تونس، يوم 31 ماي الجاري، للفوز أو التعادل بهدفين أو أكثر، للظفر باللقب القاري للمرة الثالثة في تاريخه.