• بسبب مذكرة الكنوبس حول الولادات القيصرية.. التنسيقية الوطنية لأطباء القطاع الخاص تراسل الدكالي وهيأت طبية أخرى 
  • لقاو عندو أكثر من 351 ألف دولار و6 ملايين يورو.. التحقيق مع الرئيس السوداني المخلوع (فيديو)
  • جدل القانون الإطار للتعليم.. الحركة الشعبية يدعو إلى تدريس اللغات الأجنبية والتدريس بها
  • العثماني: ما قدوش على العدالة والتنمية ولذلك يطالبون بتعديل الفصل 47 من الدستور
  • اللي قرساتو وجدة يخاف من تطوان.. لاعبو برشيد يلتقطون سيلفي بدون هاتف! (صور وفيديو)
عاجل
الجمعة 12 أبريل 2019 على الساعة 13:30

رئاسة مجلس النواب.. أخنوش وساجد وعرشان يدعمون المالكي

رئاسة مجلس النواب.. أخنوش وساجد وعرشان يدعمون المالكي

قبل ساعات من افتتاح دورة أبريل، وانتخاب رئيس مجلس النواب، دعا رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، عزيز أخنوش، والأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري، محمد ساجد، والأمين العام لحزب الحركة الديمقراطية الاجتماعية، عبد الصمد عرشان، أعضاء الفريق إلى دعم الحبيب المالكي، مرشح الأغلبية لمنصب رئيس الغرفة الأولى، برسم ما تبقى من الفترة النيابية 2016-2021.
وجاء ذلك خلال لقاء عقده كل من أخنوش وساجد وعرشان مع نواب فريق التجمع الدستوري، أمس الخميس (11 أبريل) في الرباط، والذي شكل، حسب بلاغ للفريق، “مناسبة جدد من خلالها رؤساء الأحزاب المشكلة لفريق التجمع الدستوري، تثمينهم للعمل الجاد والمسؤول الذي تميز به الفريق خلال النصف الأول من الولاية النيابية الحالية”.
وأضاف البلاغ ذاته أن “المسؤولون الثلاثة هنئوا أعضاء فريق التجمع الدستوري على المستوى الكبير الذي بلغه الفريق داخل مجلس النواب، اعتبارا لمصداقيته والتزامه السياسي، مشيدين في الآن ذاته بروح التماسك والتضامن الذين يميزان عمل الفريق”.
وأشار المصدر ذاته إلى “المتحدثون شددوا على أن الجميع تحذوه الرغبة في مواصلة العمل بنفس الوثيرة والمثابرة، وفق مشروع يعطي الأولوية للعمل الجاد داخل البرلمان، في إطار مشروع سياسي مشترك قوي وطموح”.
واعتبر المسؤولون الثلاثة “أن مواجهة موجة التشكيك في مواصلة الفريق البرلماني لعمله، ترتبط أساسا بالانسجام والتوافق بين كافة مكوناته، بالنظر للتحديات الكبرى التي تنتظر مختلف الأحزاب المشكلة للفريق للإناطة بدورها كفاعل أساسي داخل الأغلبية الحكومية، أو كهيئات سياسية مسؤولة عن تخليق العمل السياسي”.