• باحث: الخطاب الملكي رسم خارطة طريق العشرية الثانية للإصلاح التنموي المستدام
  • ما نساش أصلو.. باعدي في ضيافة سكان إمسمرير في إقليم تنغير (صور وفيديو)
  • السابع إفريقيا والثاني مغاربيا.. الجيش المغربي يحتل المرتبة 61 عالميا في تصنيف أقوى الجيوش
  • ممنوع يوصلها ولا يمشي فين كتكون.. السلطات الإيطالية تعاقب مهاجرا مغربيا اعتدى على زوجته
  • أمزازي: التكوين المهني يشكل رافعة للتشغيل بامتياز
عاجل
الثلاثاء 09 أبريل 2019 على الساعة 10:00

حالة ترقب في الجزائر.. أكبر حزب إسلامي يقرر مقاطعة جلسة البرلمان

حالة ترقب في الجزائر.. أكبر حزب إسلامي يقرر مقاطعة جلسة البرلمان

قرر حزب “حركة مجتمع السلم” أكبر الأحزاب الإسلامية في الجزائر والمحسوب على التيار الإخواني، مقاطعة جلسة البرلمان المقرر عقدها، اليوم الثلاثاء (9 أبريل)، وذلك لتسليم رئاسة البلاد إلى رئيس مجلس الأمة، عبد القادر بن صالح.

وأعلنت الحركة، أمس الاثنين (8 أبريل)، في بيان صادر عن رئيسها عبد الرزاق مقري، أن استقالة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة نهائية بأحكام الدستور، وجلسة البرلمان “شكلية”، وفقا للمادة 102 من الدستور، حسب ما أوردته مواقع جزائرية.

وأضاف الحزب أن “حضور الجلسة هو تثبيت تلقائي لعبد القادر بن صالح كرئيس للدولة، وهو موقف مخالف لمطالب الشعب المعبر عنها بوضوح في الحراك”.

وتابع البلاغ: “الحركة سبق لها أن بينت موقفها من المادة 102 باعتبارها مسارا دستوريا للحل، إذا أضيفت له الإصلاحات السياسية الضامنة لتجسيد الإرادة الشعبية من خلال الانتخابات الحرة والنزيهة”.