• خلال العطلة المدرسية الأخيرة.. مليوني مسافر تنقلوا عبر القطارات 
  • بعد الجدل.. تحديد الموعد الرسمي لفتح ملعب “دونور”
  • اليوم السبت.. البرد والشتا والثلج 
  • منْع بوعشرين من الاختلاط بباقي السجناء.. إدارة سجن عين برجة ترد على منظمة “هيومن رايتس ووتش”
  • بالصور من معرض الفلاحة في مكناس.. 3 جهات تحصل على شهادة “إيزو 9001”
عاجل
الخميس 21 مارس 2019 على الساعة 19:30

بسبب لايف مذبحة نيوزيلندا.. الفايس بوك في ورطة!

بسبب لايف مذبحة نيوزيلندا.. الفايس بوك في ورطة!

وجد عملاق التواصل الاجتماعي فايس بوك نفسه في ورطة أخلاقية وقانونية كبيرة، بعدما “سمح” ببث، ولمدة 17 دقيقة كاملة، “لايف” المذبحة والعملية الإرهابية التي نفذها الشاب الأسترالي، البالغ من العمر 29 عاما، في مسجدين في نيوزيلندا، وأدت إلى وفاة 50 مصليا مسلما.
وعادة يقوم المشرفون على موقع فايس بوك بحجب الصور والمقاطع والفيديوهات التي تتضمن مشاهد عنيفة أو جنسية، غير أنهم، هذه المرة، “سمحوا” بنقل مباشر لمشاهد قتل بشعة لمدة 17 دقيقة.
هذا الأمر تنبهت إليه الشرطة النيوزيلندية التي ومباشرة بعد الواقعة طلبت بعدم نشر المقاطع التي يظهر فيها المهاجم وهو يطلق النار على مصلين من مسافة قريبة.
وكتبت على تويتر: “الشرطة على علم بصور مؤلمة جداً مرتبطة بحادث تشيرش كرايست يجري تداولها على الإنترنت”، مضيفة “توصي بشدّة عدم مشاركة الرابط. ونعمل على سحب تلك المقاطع”.
واعتبر متحدّث باسم وزارة الداخلية النيوزيلندية أن الفيديو “مستهجناً بالنسبة لقانون البلاد ومشاركته غير قانونية”.
وأثار سماح عملاق التواصل الأمريكي ببث مجزرة نيوزيلندا لمدة 17 دقيقة متواصلة ردود فعل غاضبة ومنددة، خصوصا أن الحادث تضمن مشاهد قاسية، بينها مقتل الطفل “موكاد” الذي قتل على المباشر.
ولم يكلف مسؤولو الفايس بوك أنفسهم عناء تقديم اعتذار على هذا الخطأ الفظيع.