• بتهمة العنف اللفظي والتهديد بالقتل.. محكمة فرنسية تدين الكوميدي جوادي بالسجن والمراقبة لمدة عامين
  • تحت أنظار خليلوزيتش.. المنتخب الوطني المحلي يهزم نظيره الجزائري على ملعب بركان
  • رئيس الوزراء يرفض.. البرلمان البريطاني يقرر إرجاء التصويت على “بريكست”
  • أكثر من نصفها لوزارة الداخلية.. قانون مالية 2018 يحدث أزيد من 23 ألف منصب مالي
  • رسميا.. الأحرار يعلن التحاق الوزيرة فتاح العلوي بمكتبه السياسي
عاجل
الأربعاء 13 مارس 2019 على الساعة 18:00

إضراب وطني ووقفة احتجاجية وعريضة.. مرسوم وزارة يثير استياء طلبة الطب

إضراب وطني ووقفة احتجاجية وعريضة.. مرسوم وزارة يثير استياء طلبة الطب

أعلنت التنسيقية الوطنية لطلبة الطب وطب الأسنان في المغرب خوض إضراب وطني عن الدروس النظرية والتطبيقية والتدريب الاستشفائية، اليوم الأربعاء (13 مارس)، وغدا الخميس (14 مارس)، مع وقفة وطنية أمام مقر وزارة الصحة، رفضا المرسوم الوزاري الذي اتخذته كتابة الدولة المكلفة بالتعليم العالي والبحث العلمي، الذي نشر أخيرا في الجريدة الرسمية، والقاضي باجتياز الامتحان الوطني التأهيلي للتخرج والحصول على الدبلوم، ثم اعتماد الميزة لتقييم جميع طلبة الطب في الكليات العمومية والخاصة.
وقال أيوب أبوبيجي، المنسق الوطني لطلبة الطب في المغرب، في اتصال هاتفي مع موقع “كيفاش”، إن الاحتجاجات التي يخوضها طلبة الطب وطب الأسنان تتعلق “بملف مطلبي متكامل، جزء منه يخص وزارة الصحة والجزء الآخر يتعلق بوزارة التعليم العالي”، موضحا أن هذا الملف أساسه الدفاع عن الجامعة المغربية والصحة العمومية وحق الطبقة المتوسطة في الولوج إلى التعليم العالي والتكوين الطبي في إطار احترام تكافئ الفرص والاستحقاق والشفافية”.

كليات الطب الخاصة
وأضاف أبوبيجي أنه سبق لطلبة الطب وطب الأسنان أن خاضوا في 2013 إضرابات ضد افتتاح كلية للطب الخاصة، “وخرج الداودي اللي كان وزير آنذاك وقال باللي ما كاينيش كليات الطب الخاصة، وبأن الأمر يتعلق بمؤسسات غير ربحية، واليوم بعد 5 سنوات نتفاجئ بوجود كليات الطب الخاصة، واللي التعريف ديالها القانون هو كليات خاصة للتكوين الطبي”.
وتابع المتحدث: “من بعد 5 سنوات من الافتتاح ديالها عرف هاد المرسوم واحد العشوائية منقطعة النظير، خلا التكوين فهاد الكليات لا يرقى للتطلعات، الشي اللي دفع الوزراة تفتح مباريات للإقامة والتدريب الخاصة باش أنهم يدارو فالمستشفيات الجامعية العمومية اللي كتعاني من واحد النقص كبير فالمعدات والأطر وواحد الاكتضاض مهول، وهاد القرار غيؤدي إلى تأزيم الوضع أكثر”.
وأكد المنسق الوطني لطلبة الطب في المغرب رفض التنسيقية لهذا القرار، موضحا “هاد الشي رفضناه حنا الطلبة، بحكم أننا دائما نطالب بتوسيع أرضية التدريب الاستشفائية والزيادة في عدد المناصب ديال الأساتذة والأطباء المتخصصين والداخلين، وهاد الشي كيضرب فهاد المطلب”.

دكتوراه بالميزة
أما عن نظام الدراسات الطبيبة الجديدة، يضيف الطالب أيوب، “بعد 5 سنوات من تطبيقه بطريقة غير رسمية في الكليات على الصعيد الوطني، لحد الآن باقي ما كينش نصوص توضح مسار طالب الطب في المغرب، هاد الشي خلى الطلبة اللي هوما على أعتاب السنة الخامسة والسلك الثالث ما عارفينش مصيرهم ولا نوعية الدبلوم اللي غيحصلو عليه ولا الطريقة ديال اجتياز المباراة سواء للتخصص أو للإقامة أو الداخلية”.
وأشار المتحدث إلى أن التنسيقية سبق وعقدت اجتماع مع وزارة التعليم العالي في فبراير الماضي وتلقت وعودا مباشرة لإشراكها في مراحل إعداد نظام الدراسات الطبية الجديدة، “لكن تفاجئنا الأسبوع الماضي بصدور مرسوم في الجريدة الرسمية اللي كيؤشر على دفتر ضوابط بيداغوجية للدرسات الطبية الجديدة، وكنتفاجئو بأن دبلوم الدكتوراه في الطب ولى منقط أي كيتحصل عليها بميزة، الشي اللي غير منطقي لأن الدكتوراه في الطب هي دبلوم مهني ومسألة الميزة لا يعمل بها في الدبلومات المهنية”.

تدريب طلبة السنة السابعة
وفي حديثه مع موقع “كيفاش”، أكد المنسق الوطني لطلبة الطب في المغرب، أن طلبة السنة السابعة الذين يخضعون للتدريب الاستشفائية في المستشفيات الجهوية والإقليمية “يستغلون من طرف الوزارة لسد الخصاص في المناطق النائية، وهاد الشي جا مرسوم صدرو الوزير الوردي فـ 2016، واللي كيجعل طلبة السنة السابعة كيخضعو خضوعا مباشر لمندوبية الصحة في حين أنه طالب وما عندوش مسؤولية سد الخصاص، بالعكس خاص يكون التأطير ديالو فالتدريب وتوفر ليه الأمور اللوجستيكية لاجتياز التدريب ديالو”.
وسجلت التنسيقة، حسب المتحدث، “تعرض هؤلاء الطلبة لابتزاز وتهديدات متكررة من طرف المندوبين لسد الخصاص في المستعجلات الجهوية والإقليمية والمراكز الصحية في المناطق النائية، وحصولهم على تعويضات هزيلة جدا”.

عريضة سحب المرسوم
وطالبت التنسيقية الوطنية لطلبة الطب في المغرب بسحب المرسوم الوزاري القاضي باجتياز الامتحان الوطني التأهيلي للتخرج والحصول على الدبلوم، ثم اعتماد الميزة لتقييم جميع طلبة الطب في الكليات العمومية والخاصة، “بطريقة عاجلة، وإعادة النظر في هذه التدريب لتحترم التكوين وتجرى في ظروف مناسبة”.
وأوضح أيوب أبوبيجي أنه “بالموازة مع الاحتجاجات التي يخوضها طلبة الطب، هناك تنسيق مع الطلبة المهندسين لتوقيع عريضة من طرف 9 كليات للطب و27 مدرسة للهندسة، للتعبير عن رفض إلغاء مجانية التعليم، ورفض مشروع القانون الإطار 51.17، مع إمكانية التنسيق للنزول إلى الشارع في أشكال احتجاجية”.