• خاليلوزيتش بعد التعادل المر: للأسف ليس لدي ميسي!
  • دارو كل شي وما سجلوش.. خليلوزيتش يخفق في أول اختبار رسمي مع أسود الأطلس
  • طالب بخلق بدائل.. مرصد حقوقي يستنكر إعادة فتح معبر باب سبتة أمام التهريب المنظم
  • فيديو “سمسار القضاة”.. البوليس شد مول الفعلة 
  • بعد سنوات من العيش في فرنسا.. مغربية تعود للعيش في سيدي إفني وتطلق مبادرات لصالح السكان (فيديو)
عاجل
الخميس 28 فبراير 2019 على الساعة 19:30

النسر الأخضر بلا أجنحة ويغني “إدارتي وجمهوري ظلموني”.. الرجاء غادي فالخسران!

النسر الأخضر بلا أجنحة ويغني “إدارتي وجمهوري ظلموني”.. الرجاء غادي فالخسران!

أبانت النتائج السلبية لفريق الرجاء البيضاوي، في مبارياته الأخيرة في مختلف البطولات، أن النادي الأخضر يعيش أزمة حقيقية، وأن مشكلة الفريق ليست في المدرب فقط.

تغيير المدرب.. قرار متسرع
مباشرة بعد هزيمة الرجاء البيضاوي في ذهاب ربع نهائي بطولة كأس زايد للأندية العربية، أقالت إدارة الأخضر المدرب الإسباني خوان غاريدو، محملة إياه المسؤولية الكاملة في هذا الإخفاق، رغم فوزه قبل شهور قليلة بلقبين وتحقيقه نتائج طيبة على المستوى المحلي.
وبعد مفاوضات مع الإطار الوطني رشيد الطاوسي، الذي يملك سجلا محترما مع النادي البيضاوي، وتكهنات بتقليد ابن الفريق يوسف سفري زمام الأمور، قررت الإدارة الرجاوية تعيين المدرب الفرنسي، باتريس كارتينون، “الغريب” عن أجواء البطولة الوطنية.

المدرب الجديد.. جا يكحل ليها عماها!
تعيين مدرب جديد لم يعطي أية نتيجة إيجابية، حيث فاز الفريق في مباراة الاياب أمام النجم الساحلي بهدف يتيم لم يكن كافيا للتأهل، وفاز أمام أولمبيك آسفي بنفس النتيجة، وحقق تعادلات أمام كل من أوتوهو الكونغولي ويوسفية برشيد وحسنية أكادير، مقابل خسارتين، الأولى أمام نهضة بركان بأربعة أهداف مقابل هدفين برسم كأس الاتحاد الإفريقي، والثانية، أمس الأربعاء (27 فبراير)، أمام فريق الجيش الملكي، بهدفين مقابل هدف.

ضعف دكة الاحتياط وانتدابات غريبة
وبالعودة إلى أزمة الفريق الأخضر، فإن دكة البدلاء وانتدابات الفريق من أبرز المشاكل التي يعانيها “النسور الخضر” هذا الموسم.
ويفتقر النادي إلى أسماء قادرة على تعويض أو إراحة اللاعبين الأساسيين، كما أن تعاقدات السوق الشتوية لم تعط أية إضافة إلى المجموعة التي أنهكت بسبب تعدد المنافسات وازدحام جدول المباريات.

الضغط انعكس على اللاعبين
وأدت النتائج السلبية إلى رفع الضغط على اللاعبين المطالبين بتقديم جهد مضاعف أمام الجماهير المتعطشة إلى الفوز، ما ظهر جليا في كثرة الانفعالات على أرض الملعب بين اللاعبين، إضافة إلى مشاحنات مع الحكام والخصوم، كان آخرها احتجاج اللاعب عبد الإله الحفيظي على حكم المباراة أمام نهضة بركان، وشجار العميد بدر بانون مع بكر الهلالي في المباراة ذاتها.

الشغب هلك النادي
ورغم الدور الكبير الذي تلعبه جماهير الرجاء البيضاوي في مساندة الفريق داخل وخارج الملعب، إلا أن شغب بعض الأنصار كلف خزائن الفريق حتى الآن أزيد من ستين مليون سنتيم كغرامات.
هذا المبلغ المالي ينضاف إلى الأزمة المالية التي يعيشها الفريق، الذي تبلغ مديونيته 7 ملايير سنتيم، حسب تصريحات رئيسه جواد الزيات.